التعريف بتطبيق مقياس الريادة بمدارس مسندم

بخاء – أحمد بن خليفة الشحي –

قام فريق المقاييس والاختبارات بالمركز الوطني للتوجيه المهني بوزارة التربية والتعليم ببناء مقياس للسمات الريادية للصفوف من (8 إلى12) حيث يسعى المركز الوطني للتوجيه المهني لتوفير أدوات علمية تساعد القائمين على خدمة التوجيه المهني على اكتشاف ميول واهتمامات وقدرات الطلبة وبالتالي مساعدتهم لتحديد مساراتهم المهنية المستقبلية، حيث قام محمد بن مبارك العجمي المدير المساعد بدائرة التوجيه والاستشارة المهنية لشؤون التدريب وتقويم السمات والميول بالمركز الوطني للتوجيه المهني رئيس الفريق بزيارة لمدارس محافظة مسندم للصفوف من الثامن وحتى الصف الثاني عشر وتحدث عن هذه المقاييس مشيرا بأن مقياس السمات الريادية للصفوف من الثامن إلى الثاني عشر يتكون من (38) موقفا يتم من خلالها قياس ثلاث سمات ريادية وهي الدافع للإنجاز والثقة بالنفس والاستقلالية وتحمل المسؤولية ويساعد المقياس الطلبة على اكتشاف مدى إمكانياتهم ليكونوا رواد أعمال من خلال معرفة درجة امتلاكهم لتلك السمات الريادية وجاري العمل حالياً في المرحلة الأخيرة من خلال تطبيق العينة النهائية والتي تسمى بعينة التقنيين على عينة مكونة من قرابة (11) ألف طالب و طالبة من مختلف مدارس محافظات السلطنة وقد بدأت عملية التطبيق من محافظة مسندم من خلال استهداف قرابة (80) طالبا و طالبة من مختلف مدارس المحافظة ويتوقع أن يتم البدء بتطبيق المقياس بصورته النهائية من قبل الطلبة مع بداية الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 2018/‏‏2019م عن طريق أخصائيي التوجيه المهني بمدارس المحافظة.