إثارة ومنافسات كبيرة في الجولة الثالثة بدوري الشباب لكرة القدم

متابعة: إبراهيم الفلاحي – جاسم الصايغ –
عادل البراكة – أحمد المحروقي –
ناصر الخصيبي – أحمد البريكي –
تواصلت الإثارة في منافسات فعاليات دوري الشباب ضمن الجولة الثالثة من الدور الأول لكرة القدم، حيث حقق نادي الشباب نتيجة إيجابية بعد فوزه على نادي الخابورة بهدفين لهدف في دوري تحت 18 سنة في المباراة التي استضافها الشباب على ملعب فريق الجنينة بولاية بركاء وبدأ الشباب سريعا مع صافرة الحكم حيث استطاع مهاجمه مؤيد البلوشي إحراز هدف السبق في الدقيقة الثانية من بداية الشوط بعدها بثلاث دقائق أضاف لاعب الشباب مروان الهندي الهدف الثاني للشباب من هجمة شبابية استلمها مروان وأحرز منها الهدف الثاني واستمر الشباب في هجماته وكاد أن يضيف الثالث لولا رعونة مهاجم الشباب فيما اعتمد الخابورة على التنظيم الدفاعي والانطلاق لوسط الملعب ومنها للهجوم ومع منتصف الشوط الأول حصل الخابورة على ركلة جزاء قلص منها صالح الكحالي فارق النتيجة لهدف لينتهي الشوط الأول بتقدم الشباب بهدفين مقابل هدف.

وفي الشوط الثاني دخل الخابورة مهاجما من بداية الشوط فيما اعتمد الشباب على التنظيم الدفاعي والهجمات المرتدة واستمر الخابورة طيلة فترات الشوط مهاجما وسنحت للاعبيه بعض الفرص السهلة للتسجيل لكن دون جدوى فيما ظل الشباب معتمدا على الهجمات المرتدة التي شكلت بعضها خطورة على مرمى الخابورة لكن دون اضافة اي هدف لتنتهي المباراة بفوز نادي الشباب بهدفين مقابل هدف. أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من خميس السيابي حكم وسط وتيسير الشعيبي حكما مساعدا أول وإبراهيم الحبسي حكما مساعدا ثانيا وقيس السعدي حكما رابعا فيما راقب الحكام الحكم السابق سعيد السعيدي.

تعادل صور والوحدة

تعادل فريقا صور والوحدة بهدف لكل منهما في المباراة التي جرت بينهما عصر أمس الأول على ملعب نادي صور بمنطقة جنوب الشرقية وقد سجل هدف السبق في الدقيقة ٦٨ اللاعب وسيم الغيلاني وأدرك صور التعادل في الوقت بدل الضائع الذي احتسب الحكم فيه ٤ دقائق عن طريق اللاعب محمد بخيت ضمن فعاليات دوري تحت ١٨ سنة في الجولة الثالثة من الدور الأول لكرة القدم. ومن خلال وقائع شوط المباراة الاول الذي انتهى بنتيجة سلبية كانت هناك محاولات في إحراز نتيجة إيجابية وكانت الأفضلية في هذا الشوط للوحدة الذي وصل إلى مرمي صور ولسوء الطالع كانت كرات هجومه تجد الإبعاد من قبل خطوط صور الخلفية حيث كان مدربه هادي بن سعيد بن ناصر الصايغ يوجه فريقه بعدم إتاحة الفرصة للخصم في التوغل داخل المنطقة المحظورة والضغط على حامل الكرة بينما الوحدة عابه التركيز خلال والتسرع أمام مرمى صور خلال هذا الشوط لينتهي سلبا.
الشوط الثاني ظلت الوتيرة بين الفريقين في الهجوم واللعب على الأطراف مع اهدار بعض الفرص التي كانت كفيلة بتغير مجري المباراة ومن تسديد مباغته من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة ٦٨ يسجل وسيم الغيلاني هدف فريقه. بعدها نشطا الفريقان صور لتقليص الهدف والوحدة لتأمين نتيجة المباراة وتستمر المناوشات بينهما وفي الدقيقة ٩٠ يهدر صور فرصة العمر عندما لعب أحد مهاجموه كرة يحولها حارس الوحدة الى ضربة زاوية وسط ذهول الحضور، ليحتسب حكم اللقاء ٤ دقائق وقتا إضافيا سجل منها صور الهدف بقدم لاعبه محمد بخيت ليتنفس الصعداء بهدف التعديل في الوقت القاتل ليتقاسما نقطة اللقاء. أدار المباراة الحكم سعيد الغزيلي وساعده على خطوط التماس احمد الفارسي وخميس الغزيلي وصالح المعمري، وخميس الشماخي مقيما للحكام.

مرباط يتغلب على صلالة

تغلب فريق مرباط للشباب على نظيره فريق صلالة بنتيجة 4/‏ ‏‏صفر من خلال المباراة التي جمعتهما مساء أمس على ملعب نادي مرباط ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية لدوري عام السلطنة تحت 18 سنة، ومن خلال مجريات المباراة تمكن فريق مرباط من إنهاء الشوط الأول متقدما بهدف أحرزه اللاعب قيس يحيى في الدقيقة 35 بالرغم من محاولات المنافس إدراك التعادل إلا أن تلك المحاولات لم تسفر عن شيء في جانب النتيجة. وفي الشوط الثاني واصل الطرفان نفس رتم الشوط الأول إلا أن لاعبي مرباط قدموا أداء رائعا في ظل تراجع مستوى لاعبي فريق صلالة مما تمكنوا من تسجيل ثلاثة أهداف هن طريق كل من قيس يحيى وعبادي خميس جوهر ومنصر عبدالرب جوهر لتنتهي المباراة بفوز فريق مرباط بنتيجة 4/‏‏‏صفر ليعزز رصيده إلى 6 نقاط فيما ظل رصيد فريق صلالة عند النقطة. أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من مهنا لوكيش للساحة وساعده على الخطوط كل من يوسف المعشني وأحمد بيت جميل، واحمد عقيل باعمر رابعا وعبدالله باحجاج مقيما.

فوز النصر على ظفار

وفي إطار المجموعة نفسها تمكن فريق النصر من الفوز على منافسه فريق ظفار بثلاثة أهداف لهدفين من خلال المباراة التي جمعتهما على ملعب نادي ظفار والتي شهدت الإثارة والندية بين الطرفين اللذين خرجا من الشوط الأول بتعادل إيجابي سجل للنصر نمي بن طالب البلوشي وسجل لظفار عمار بن عابد بيت صبيح. وفي الشوط الثاني استمرت الإثارة والندية بين عناصر الطرفين من أجل الوصول للشباك وشهدت دقائق الشوط الثاني صراع كبير والذي انتهى بنتيجة هدفين لهدف أحرز أهداف النصر كل من نمي بن طالب البلوشي ومهند المعمري فيما أحرز هدف ظفار اللاعب عمار عابد بيت صبيح لتكون مجمل نتيجة المباراة فوز النصر بنتيجة 3/‏‏‏2 عزز بذلك فريق النصر رصيده ليصبح 6 نقاط فيما ظل رصيد ظفار عند 3 نقاط. أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من سعود هلال الخروصي للساحة وساعده على الخطوط كل من ومحمد مبارك البطاشي وجاسم يعقوب العامري، وقيس محمد المعشني رابعا والدكتور سالم الراشدي مقيما.

بهلا يخسر من عبري

نجح عبري في تخطي بهلا 3-2 في اللقاء الذي جمع الفريقين مساء أمس الاول على ملعب بهلا ضمن منافسات دوري الشباب ليظل بهلا عند النقطة الوحيدة بينما سجل عبري النقطة التاسعة. وانتهى الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدف حيث تقدم بهلا من ضربة جزاء سددها محمد العوفي ومن ثم عادل عبري النتيجة، وفي بداية الشوط الثاني تقدم بهلا بهدف ثاني عن طريق زهير الكندي، ومن خطأ دفاعي ارتكبه فريق بهلا تمكن عبري من تعديل النتيجة ومن ثم تسجيل هدف الفوز من ضربة جزاء ليظل بهلا عند النقطة الأولى من تعادل أمام فنجاء وخسارتين أمام البشائر وعبري، بينما يسجل عبري النقاط الكاملة بفوزه على الحمراء وفنجاء وبهلا، ويتبقى لبهلا مباراتان أمام المضيبي والحمراء. ويعاني فريق بهلا الذي يقوده المدرب سمير الهنائي ومساعده غصن القصابي من نقص عددي في اللاعبين. وأفاد وليد الكندي مدير الفريق بأن فريق بهلا لفئة الشباب من الفرق التي تتميز بالمواهب الواعدة والعناصر المميزة. وأرجأ الكندي أسباب الخسارة التي يتلقاها الفريق الى النقص العددي إلى جانب الإعداد المتأخر للفريق قبل انطلاق الدوري بأسبوع فقط، مما أثر كثيرا على التجانس بين اللاعبين وعملية الإعداد الصحيحة وتمنى الكندي أن يوفق الفريق في مبارياته القادمة وتعويض الخسارة.

سباعية فنجاء في شباك البشائر

أمطر فريق شباب فنجاء شباك مضيفه شباب البشائر بسباعية نظيفة أحرز سباعية فنجاء كل من سعيد بن سيف الرواحي (هدفين) في الدقيقتين 19 و89 ويوسف الفارسي في الدقيقة 37 وقابوس السليمي (هدفين) في الدقيقتين 59 و86 وليث التمتمي في الدقيقة 72 وأيوب السليمي في الدقيقة 85 وذلك في المباراة التي أقيمت على ملعب نادي البشائر مساء أمس الأول ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة السادسة لدوري تحت 18 سنة (الشباب) في مباراة استطاع فيها لاعبو فنجاء السيطرة عليها منذ بدايتها في شوطها الأول وحاول شباب البشائر تبادل الهجمات في بعض الفترات ولكن دون نتيجة لتتأكد رغبة فوز شباب فنجاء بسيطرتهم على مجريات الشوط الذين استطاعوا تسجيل هدفين في الشوط الأول. وبدأ الشوط الثاني بسيطرة تامة لفنجاء حيث استطاع من خلاله تسجيل أربعة أهداف متتالية منها ثلاثية في زمن متقارب دلّ ذلك على رغبة شباب البشائر بترك حبال المباراة والرضا بخسارة الفريق بهذه السباعية النظيفة. وقد أدار المباراة حكم الوسط محمد العبري وساعده كل من أحمد العبري محمد الخليلي، ومحمد الخائفي الحكم الرابع وياسر الرواحي مقيما ومراقبا للمباراة. وبذلك يتجمد رصيد البشائر عند 4 نقاط في ثلاث مباريات له أما رصيد فنجاء فيرتفع إلى 4 نقاط في مباراتين له.

صحم يكسب السلام

استطاع شباب صحم تحقيق الفوز مساء أمس الأول وذلك على حساب السلام بهدف نظيف سجله اللاعب معاذ الخالدي، في اللقاء الذي جمع الفريقين على ملعب نادي صحم الرئيسي، ضمن منافسات المجموعة الرابعة لدوري تحت 18 سنه للموسم الرياضي 2018-2019 وجاءت مجريات شوط المباراة الأول سريعة فمنذ الدقائق الأولى كان التنافس حاضراً بين الفريقين لتسجيل أول الأهداف من خلال تبادل الفرص ويتحصل صحم في الدقيقة 5 على أول ركنية يستطيع من خلالها اللاعب معاذ الخالدي من تسجيل هدف التقدم لصحم بعد دربكة في منطقة الجزاء ليلعن عن تسجيل هدف لصحم، بعد الهدف نشط السلام ووصل لمرمى صحم لكن التسرع كان حاضراً من قبل مهاجمي السلام وأيضاً يقظة حارس صحم كانت سبباً في عدم ولوج أي هدف لصالح السلام، توجيهات المدربين كانت حاضرة أثناء سير المباراة بغية التركيز داخل أرضية الملعب من قبل اللاعبين وظل اللعب سجالاً بين الفريقين لتشهد الدقيقة 35 هجمه مرتدة لصحم من جهة اليمين لتمرر كرة عرضية جميله لمهاجم صحم خلفان الرديني الذي واجه حارس مرمى السلام وسدد الكرة لكنه لم يحسن التصرف ليضيع هدفاً محققاً لفريقه. وفي شوط المباراة الثاني تحسن أداء السلام وتحصل على العديد من الفرص لكن دفاعات صحم كانت حاضرة وأبعدت كل المحاولات وكثرت في شوط المباراة كثرة الاحتجاجات على قرارات حكم المباراة مما اضطر حكم اللقاء الى إخراج بعض الأجهزة الفنية من أرضية الملعب لكلا الفريقين وتوقف اللعب كثيراً بسبب كثرة الالتحامات والحماس الزائد بين اللاعبين ولم يتمكن السلام من معادلة النتيجة وحافظ صحم على هدف التقدم الذي أحرزه في شوط المباراة الأول لينهي حكم المباراة بفوز صحم بنتيجة هدف نظيف ورافعاً رصيده للنقطة السابعة متصدراً للمجموعة الرابعة فيما بقي السلام برصيده السابق بـ 4 نقاط. أدار اللقاء حكم الساحة ناصر الفارسي وسلطان النقبي حكما مساعدا أول وعبدالرحمن اليعقوبي حكما مساعدا ثانيا والحكم الرابع علي الجساسي ومراقب ومقيم الحكام سعيد المقبالي.