السلطنة والصين تستعرضان سبل تعزيز التعاون في المجالات الاقتصادية

نيابة عن جلالة السلطان.. السيد فهد يستقبل نائب رئيس المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري الصيني –
فهد بن محمود يؤكد إسهام مجلس عمان مع الحكومة في دعم العمل الوطني –
تشن شياوقوانغ يشيد بالدور العماني في خدمة القضايا الإقليمية والدولية –

العمانية: نيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – استقبل صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء أمس، معالي تشن شياوقوانغ نائب رئيس المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب بجمهورية الصين الشعبية، حيث نقل تحيات القيادة والحكومة في الصين وتمنياتهم الطيبة لجلالته والحكومة بدوام التوفيق وللشعب العماني اطراد النماء والرفعة.
وبعد أن رحب بمعالي الضيف والوفد المرافق له أشاد سموه بالعلاقات التاريخية المتنامية بين البلدين الصديقين وما شهدته من تطور ملحوظ خلال السنوات الماضية حيث تم الاحتفال بمناسبة مرور أربعين عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين السلطنة والصين. وقد استعرض سموه مسيرة الشورى في السلطنة وإسهام مجلس عمان مع الحكومة في دعم العمل الوطني. جرى خلال اللقاء استعراض شامل للتعاون الثنائي بين البلدين وسبل تعزيزه في المجالات الاقتصادية والتجارية وتبادل الخبرات تحقيقا لمصلحة الشعبين الصديقين كما تم استعراض عدد من القضايا والمستجدات الراهنة على الساحة الدولية.
من جانبه، أعرب معالي تشن شياوقوانغ عن تقدير بلاده للسلطنة بقيادتها الحكيمة وما تسهم به من دور بناء في خدمة القضايا الإقليمية والدولية.
كما أشاد بالمباحثات التي أجراها مع سعادة رئيس مجلس الشورى وكبار المسؤولين في السلطنة.
حضر المقابلة سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى وسعادة راشد بن أحمد الشامسي نائب رئيس مجلس الشورى.. كما حضرها سعادة يوفو لونغ سفير جمهورية الصين الشعبية المعتمد لدى السلطنة.