العامري والصدر يتفقان على سرعة تشكيل الحكومة وتسمية الرئاسات الثلاث

قتلى وجرحى في في هجوم انتحاري قرب تكريت –
بغداد ـ عمان ـ جبار الربيعي-(رويترز) –
أفادت مصادر سياسية عراقية، امس أن زعيمي الفتح وسائرون هادي العامري ومقتدى الصدر اتفقا على الإسراع بتشكيل الحكومة وتسمية الرئاسات الثلاث.

وتترقب الأوساط السياسية والشعبية يوم السبت المقبل انعقاد جلسة مجلس النواب العراقي لتسمية رئيس للبرلمان ونائبيه، بينما يبقى موعد تشكيل الكتلة الأكبر مجهولاً.
وقالت المصادر لـ «عمان»، إن «زعيم التيار الصدري وتحالف سائرون مقتدى الصدر التقى في مقر إقامته في منطقة الحنانة في محافظة النجف رئيس تحالف الفتح هادي العامري حيث تم الاتفاق على الإسراع بتشكيل الحكومة وتسمية الرئاسات الثلاث».
وأكدت المصادر أن «زعيمي التيار الصدري والفتح اكبر (اكثر كتلتين حصلا على المقاعد في الانتخابات التشريعية) أكدا على ضرورة الالتزام بالتوقيتات الدستورية والصفات التي وضعتها المرجعية لشخص رئيس مجلس الوزراء المقبل».
وأوضحت انه «تم مناقشة قضية الكتلة الأكبر وإمكانية دخول تحالفهما في كتلة واحدة، لكن لم يتم الاتفاق بشكل رسمي على هذا الإجراء إلى هذه اللحظة كذلك ضرورة انتخاب رئيس لمجلس النواب ونائبيه، خلال الجلسة المخصصة لهذا الهدف السبت المقبل، حتى وإن لم يتم الاتفاق على من هي الكتلة الأكبر».
على صعيد آخر، جدد وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، رفض بلاده للقصف الإيراني الأخير الذي طال مواقع لأحزاب كردية إيرانية معارضة في إقليم كردستان العراق. فيما التقى إبراهيم الجعفري وزير الخارجية العراقـية مع أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية على هامش مشاركته في اجتماعات الدورة الـ 150 لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في العاصمة المصرية القاهرة، وبحث الجانبان مجمل التطورات التي تشهدها المنطقة العربية، وعدداً من القضايا التي من شأنها دعم عمل جامعة الدول العربيَّة، والتأكيد على ضرورة النُهُوض بها إلى مُستوى يلبِي طموحات الأمَّة العربيَّة، كما استعرض الجانبان مُستجدَّات الأوضاع التي تشهدها الساحة العراقـيَّة، والتصورات بخصوص تشكيل الحكومة المقبلة.
امنيا: قالت الشرطة العراقية ومصادر طبية إن ستة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب 42 عندما فجر مهاجم انتحاري سيارة مليئة بالمتفجرات عند مطعم على طريق سريع قرب مدينة تكريت أمس.
وقالت الشرطة: إن المهاجم استهدف مطعما عادة ما يرتاده أفراد قوات الأمن.