معنويات عالية ومتابعة إدارية في تدريبات مسقط للقاء صور

يواصل الفريق الأول لنادي مسقط حاليا تنفـيذ تدريباته الجادة على الملعب الفرعي للنادي بالوادي الكبير، وذلك تحضيراً لخوض لقاء صور القادم ضمن الجولة الرابعة لمنافسات بطولة دوري عمانتل لكرة القدم بالموسم الحالي 2018/‏‏‏2019 ويقود التمارين التي تنفذ بشكل يومي مكثف المدرب إبراهيم بن صومار البلوشي والمصري مصطفى توفيق ( مساعد المدرب ) وبدر جمعة العلوي ( مدرب حراس المرمى ) ، وتشهد حضورا جيدا من العناصر المحلية السابقة والجديدة التي انضمت للفريق لأول مرة قبل بداية الموسم ، خاصة من الفريق الأولمبي ، بالإضافة للمحترفين الأجانب الثلاثة وهم السنغالي العائد للفريق ثانية عبدالقادر فال ومصطفى كوريان الذي يتواجد معه لأول مرة ، والحسن مرتالا الذي ينضم للفريق لأول مرة هذا الموسم قادما من فريق البشائر بعد مشاركته معه بالموسم الماضي.
وحول آخر ما وصلت إليه تحضيرات الفريق استعدادا لخوض لقاء الجولة القادمة أمام صور ، والذي سيجمع الفريقين على ملعب استاد السيب الرياضي، أوضح مدرب الفريق إبراهيم البلوشي أن الإدارة برئاسة الشيخ أيمن الوهيبي وبقية الأعضاء حريصين جدا على تهيئة الأجواء المناسبة للفريق وتنفيذ الإعداد الجيد للاعبين على وجه الخصوص ، وذلك حسب الإمكانيات المتوفرة للنادي حاليا ، وهم متابعون دائما وأبدا للفريق الأول.
وأضاف: إن الفريق استغل فترة توقف مباريات بطولة الدوري خلال الفترة السابقة التي امتدت لمدة أسبوعين تقريبا ، وقام بمنح اللاعبين إدارة راحة إجبارية لمدة يومين عقب نهاية الجولة الثالثة التي خاضها الفريق أمام فريق الرستاق وكسب نتيجتها 3/‏‏‏1، بعدها أشار بأن الفريق استأنف تدريباته من جديد استعدادا لخوض لقاء صور في الجولة الرابعة القادمة لبطولة الدوري ، حيث أشار إلى أن التدريبات نفذت بشكل جيد ولله الحمد بمشاركة معظم عناصر الفريق ، واللاعبون ظهر عليهم الحماس الجيد والتفاؤل الكبير في مواصلة الظهور المشرف والسعي قدما لتحقيق نتائج إيجابية في الجولات القادمة في بطولة الدوري.
مباريات تجريبية

وأشار مدرب مسقط الى أن الفريق استغل فترة توقف مباريات بطولة الدوري وقام بخوض تجربتين وديتين الأولى كانت خارج ملعب النادي أمام فريق السيب وخسرها بنتيجة صفر /‏‏‏ 3 ، وذكر انه دفع في تلك المباراة بمجموعة عناصر الصف الثاني للفريق ، بهدف منحها الفرصة الجيدة كونها لم تأخذ فرصتها الجيدة في الجولات الثلاث الماضية لانطلاقة الدوري بما فيهم الحارس بسام البطاشي ، واعتبرها فرصة جيدة لها لإثبات نفسها من كافة النواحي الفنية وغيرها ، وذلك قبيل الدفع بها في المباريات الرسمية في بطولتي الدوري والكأس بالموسم الحالي والذي ذكر أنه سوف يكون صعبا لجميع الفرق المشاركة فيه ، والتي استعدت فيه بشكل جيد قبيل انطلاقته في أغسطس الماضي بعد التعاقدات الفنية التي نفذها مع العناصر المحلية والمحترفين الأجانب ، بالإضافة للأجهزة الفنية الجيدة من داخل وخارج السلطنة ، مما يبشر بخوض موسم قوي هذه المرة ، وان عوامل الإثارة والندية والحماس سوف تسجل حضورها القوي. كما أشار إلى أن التجربة الودية الثانية لفريقه كانت أمام المنتخب الماليزي تحت سن 19 سنة وأقيمت على الملعب الرئيسي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ، وأن فريقه تفوق فيها بنتيجة 1/‏‏‏ صفر أحرزه اللاعب عبدالرحمن الفوري في الشوط الثاني للقاء الذي ذكر أنه كان جيدا فنيا من جانب لاعبيه ، وقد خرج منه بفائدة جيدة ومن اللقاء السابق أمام السيب ، حيث كشفت له مجموعة من النقاط لفريقه التي كانت غير واضحة وبدوره سوف يعمل برفقة الجهاز الفني المساعد على إيجاد الحلول المناسبة بأسرع وقت قبيل الدخول في المباريات الرسمية القادمة.
وأضاف صومار انه خلال المباراتين الوديتين قام بتجربة واختبار عدد من اللاعب الأجانب الجدد بهدف اختيار لاعب مدافع آسيوي واحد منهم حيث قام بتجربة ثلاثة لاعبين وصلوا للفريق لاعب واحد من العراق واثنان من ايران يلعبان في الخط الخلفي للفريق ، لكنه للأسف جميعهم لم يتم الاقتناع بمستواهم الفني ولم يظهرا بالصورة المثالية المرجوة منهم في التدريبات وفي المباريات الودية ، وبالتالي فضل عدم التعاقد معهما ، مشيرا في نفس الوقت الى أن الفريق يحتاج في المستقبل لتعزيز صفوفه بلاعب مدافع يملك مواصفات وإمكانيات فنية جيدة ليتواجد بالخط الخلفي للفريق خلال الفترة القليلة القادمة ، ويمني بالنفس بأن توفق الإدارة في استقدامه والظفر بخدماته بعد تجربته قبل والوقوف على مستواه من كافة النواحي سواء من داخل أو خارج السلطنة ، قبيل انتهاء فترة التسجيل الحالية .

جــاهزية

وكشف المدرب إبراهيم صومار عن جاهزية فريقه لخوض مباراة صور القادمة بالجولة الرابعة لبطولة الدوري ، حيث أشار انه لا توجد إصابات بالصفوف ولا إيقافات للفريق ، معتبرا أن المواجهة بين الفريقين سوف لن تكون سهلة جدا ، وأن فريقه يخوض اللقاء بنشوة الفوز الذي حققه بالجولة الثالثة على حساب الرستاق قبل فترة توقف الدوري ويأمل اللاعبون في الاستمرارية بتقديم المستويات الفنية الجيدة ومواصلة تسجيل النتائج الإيجابية في البطولة بعد أن حقق فوزين على حساب نادي عمان والرستاق وخسر لقاء مرباط الأول في افتتاحية الدوري على عكس فريق صور الذي يدخل اللقاء وهو جريح بعد خسارته بثلاثية دون مقابل أمام العروبة بالجولة السابقة ، وبالتالي يسعى وبكل قوه للعودة بالنقاط الثلاث من خارج ملعبه ومصالحة جماهيره من جديد ، معتبرا بدوره ان المباراة ستكون سلاحا ذا حدين للفريقين ، خاصة وأنها تقام بعد فترة توقف لبطولة الدوري ، وانهما بالتالي يمنيان النفس في أن تكون الانطلاقة مثالية لكل منهما بعد فترة التوقف الحالية ويحقق الفوز من خلالها لتكون دافعا كبيرا له لخوض اللقاءات القادمة في منافسات البطولة .

مطالبة الجماهير

في الأخير طالب مدرب فريق مسقط لكرة القدم إبراهيم صومار جماهير النادي الوفية بضرورة تسجيل الوقفة الجماعية خلف الفريق بصفه عامة واللاعبين على وجه الخصوص ، مشيرا أن الفريق يدخل مباريات الموسم الحالي بعناصر شابة جديده أغلبيتها من الفريق الأولمبي قام بالاستعانة والدفع بها هذا الموسم لمنحها الفرصة الجيدة لإثبات جدارتها مع الفريق ، وبالتالي يجب على الجماهير مساندتها وبقوه، وتمنى ان تسجل حضورها الجيد في منافسات بطولتي الدوري والكأس بالموسم الحالي ، وانه وضع ثقته الكاملة فيها مع بقية العناصر الأساسية في أن تسجل حضورها الجيد في قادم الوقت ، مشيرا إلى ان مشوار الفريق في البطولة لايزال طويلا وان القادم سيكون أصعب من خلال خوض اللقاءات القادمة ، لكنه بتكاتف محبي النادي ومن أمامهم الجهود المخلصة لمجلس إدارة النادي ودور الجهازين الفني والإداري في إعداد الفريق ، واجتهاد اللاعبين انفسهم داخل أرضية الملعب وتأدية دورهم على أكمل وجه ، فإن الفوز سيكون حليفهم والنتائج الإيجابية سوف تتحقق بطبيعة الحال في الأخير بإذن الله بهدف الحصول على النقاط الثلاث للتقدم في جدول الترتيب العام للدوري.