شكري يبحث مع نظيره الأردني مستجدات القضية الفلسطينية

أكد لنظيره العراقي دعم مصر الكامل لاستقرار العراق وسلامته –

القاهرة -عمان – نظيمة سعد الدين –

التقى وزير الخارجية المصرى سامح شكري امس ، بوزير خارجية الأردن أيمن الصفدي، للتباحث بشأن مسار العلاقات الثنائية وسبل دعمها، وتطورات الأوضاع بالمنطقة، لاسيما مستجدات القضية الفلسطينية، وذلك تزامنا مع اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب.
وقال السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية ، إن هذا اللقاء يأتي في إطار الحرص الدائم من الجانبين على التنسيق والتشاور المستمر بشأن تطورات الأوضاع بالمنطقة ، ولاسيما آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية ، ومتابعة مسار العلاقات الثنائية بما يحقق مصالح الشعبين المصري والأردني.
وأضاف المتحدث باسم الخارجية، أن الوزير شكري استعرض خلال اللقاء المساعي المصرية للحفاظ على وتيرة العمل الإنساني، مؤكداً حرص مصر على الحفاظ أنشطة الوكالة كأحد ركائز الاستقرار لأوضاع اللاجئين الفلسطينيين، والعمل على استمرار ولايتها وهياكلها القائمة لحين حل القضية الفلسطينية بشكل نهائي، مؤكداً أهمية تحمل المجتمع الدولي مسئولية دعم عمل الوكالة.
وقد اتفق الجانبان على أهمية العمل المشترك بين مصر والأردن من أجل شحذ التمويل الدولي للأونروا لتمكينها من أداء مهامها الإنسانية. وفي ختام اللقاء، اتفق الطرفان على تكثيف التشاور والتنسيق خلال الفترة المقبلة لمتابعة تطوارت القضية الفلسطينية، وتنسيق المواقف على الساحة الدولية بشأن الجهود المبذولة لحلحلة الوضع الإنساني المتأزم في الأراضي الفلسطينية، فضلاً عن استمرار التشاور بشأن التحديات المحيطة بالأمن القومي العربي وسبل مواجهتها. كما التقى الوزير شكري ، بوزير الخارجية العراقى إبراهيم الجعفري، للتباحث بشأن مجمل العلاقات الثنائية وآخر التطورات على الساحة العربية، وذلك تزامنا مع اجتماع الدورة العادية رقم 150 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب. وصرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية ، بأن الوزير شكرى أشاد خلال اللقاء بعمق ومتانة العلاقات المصرية – العراقية ، والتي تضرب بجذورها في أعماق التاريخ ، وتعززها قيم التآخي والتواصل الحضاري بين الشعبين الشقيقين، مؤكداً على حرص مصر على تعزيز التعاون الثنائي في شتى المجالات السياسية والتجارية والثقافية والدفع بها إلى آفاق أرحب وأوسع.  وقد أعرب الوزير الجعفري عن تطلع بلاده لأن تشهد العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين المزيد من الازدهار والتطور بالقدر الذي يعكس خصوصية وتاريخية وعمق العلاقات المصرية العراقية.
وأضاف المتحدث باسم الخارجية، أن اللقاء تناول تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في المنطقة والتحديات المختلفة التي تزيد من مستوى التوتر الإقليمي يوماً بعد يوم.  وقد أكد الوزير شكري على ثقة مصر فى قدرة المؤسسات الوطنية العراقية ومختلف القوى السياسية وأبناء الشعب العراقى على تجاوز كافة العقبات التي يواجهها العراق حالياً، وإعلاء المصلحة العليا للبلاد بما يلبى آمال وطموحات أبناء الشعب العراقي.