جهود كبيرة لرابطة دوري المحترفين باتحاد الكرة

تقوم رابطة دوري المحترفين بالاتحاد العماني لكرة القدم بعمل وجهد كبير ومنذ إشهارها يعمل القائمون عليها كل ما من شأنه بذل المزيد من الجهد لتطوير العمل وتقديم خبرات تصب في مصلحة كرة القدم العمانية، هذا وشهدت الفترة الماضية العديد من ورش العمل والاجتماعات التي نظمتها رابطة دوري المحترفين شملت كل جوانب اللعبة والمهتمين بالشأن الرياضي بالإضافة للزيارات التي قامت بها للأندية لتقديم شرح تفصيلي لآلية استخدام النظام الجديد في تسجيل اللاعبين، ومنذ إشهار الرابطة أخذ المعنيون والمسؤولون فيها على عاتقهم تطوير العمل وتجويده لما فيه تطوير كرة القدم العمانية ، وفي هذا الموسم تحديدا كانت هناك جهود كبيرة في انطلاق جميع المسابقات في المواعيد التي تم تحديدها مسبقا وفق روزنامة معدة لهذا الشأن ، والعمل بروح الفريق الواحد والسلاسة في التطبيق من خلال تسجيل جميع اللاعبين سواء مع الفريق الأول أو الفرق السنية.
مما جعل المتابع للشأن الرياضي يشعر بمدى الجهد والعطـــاء المقدم من قبل المعــــــــنيين بالأمــــر في رابطة دوري المحترفين ويكون هذا الجهد والعطاء محل تقـــدير من الجميع ، مع إيمـــــان العامـــلين بالرابطة أن كل ذلك العمل والنجاح لن يتحقق إلا بتضـــــــافر الجـــــهود وتعاون الجميع من أنديـــة ورابطة واتحاد من اجل أن تصل سفينة كـــــرة القدم العمانية إلى بر الأمان وان الأخطاء في مثل هذا العمل الكبير والمتواصل واردة ولكن يبقى أن الجميع يعمل على تلافيها وتصحيحها والاستفادة منها من اجل تقويم العمل وتطويره.

مصلحة الكرة العمانية

قال حمدان الشيزاوي رئيس نادي صحار: هناك كلمة حق تقال في حق العاملين في رابطة دوري المحترفين نظير الجهد الذي يبذلونه من اجل تطوير العمل في الرابطة.
وأضاف الشيزاوي : أتوجه بالشكر الجزيل للأخ العزيز هشام العدواني المدير التنفيذي للرابطة وبقية الإخوة العاملين معه على جهودهم الطيبة واخلاصهم في عملهم وهذا ما لمسناه حقيقة منذ تولي الأخ هشام مهام عمله فهناك عمل وتفان وجهد ومواصلة لهذه الجهود فلهم منا كل الشكر والتقدير على هذه الجهود ونتمنى أن يكون هناك تعاون من الجميع من اجل مصلحة كرة القدم العمانية.

جهود جبارة

أثنى حمود العطابي نائب رئيس نادي بهلا على عمل الرابطة، وقال: جهود جبارة تبذل من قبل العاملين في الرابطة سواء من خلال قيامهــــم بتسجيل اللاعبين في الأندية، والتعامل الراقي من قبلهم في هذا الأمر وهذا واقـــــــع ملموس وجدناه ولمسناه عن قرب من خلال تواصلنا معهم ومساعدتهم للأندية في تذليل كل الصعوبات من اجل أن نرى رياضتنا العمانية في نجاح وتطور دائم وهـــناك تأخير من بعض الأندية في قوائم اللاعبين وتسجيلها عبر النظام الإلكتروني للرابطة ومع ذلــــك نجد هناك تفهما من قبل الرابطـــة وتعاونا كبيرا ومساعدة لهــذه الأندية التي تأخرت في التســــجيل والتـــي هي أيضا لا تقصد التأخــير والتهاون ولكن لانها أيضا تنتظر القـــرار النهائي من الجهاز الفني اخـــتيار اللاعبين والذي فـــي كثير من الأحيان يأخـــذ وقتا أطول في قناعته بهؤلاء اللاعبين مما يضطر الأندية الى تقديم كشوفاتها متأخرة للرابطة والتي بدورها تكون لنا خير معين وتساعد الأندية في حل الكثير من هذه المعضلات وهذا الأمر يحســـــب للقائمين في الرابطة وتعاملهم مع الأندية وتعاونهم البناء.
وحول التطور الحاصل بالرابطة والذي ربما شاهده وشعر به من كان قريبا منهم تطرق العطابي الى توفير مجموعة من الشباب المتعاونين معهم والذين ساعدوا في إنهاء الإجراءات بوقت قياسي فقال: ما لاحظناه هذا الموسم تحديدا العدد الكبير من الشباب الذين يتواجدون في أروقة الاتحاد والمحسوبون على الرابطة والذين تم التعاقد معهم من قبل الرابطة من اجل تسجيل اللاعبين وإنهاء كافة الإجراءات الخاصة بهذا التسجيل مما جعل الضغط يقل على الموظفين الذين كانوا في السابق قلة ويعدون على أصابع اليد الواحدة مما جعل العمل يتراكم عليهم ويكون هناك تأخير في التسجيل بينما الآن شاهدنا سلاسة في التسجيل وسرعة في التنفيذ بسبب توفر عدد كبير من الشباب المكلف بإنهاء الإجراءات وفي اوقات متأخرة من الليل وهذا شيء يحسب للرابطة في مجال تطوير عملهم وجودته.

تطوير العمل

الإعلامي سيف الجابري تحدث عن دور الرابطة واصفا إياه بانه دور تنفيذي وأضاف يبقى عمل الرابطة عبارة عن فريق عمل، وأنا كلي ثقة بالرابطة وتأتي هذه الثقة من مدير الرابطة هشام العدواني ومعرفتي الشخصية به فهو قائد للمجموعة ورجل ميداني ورجل إداري ومتمكن وابن الكرة ومر بتجارب عديدة من خلال الاتحادات الرياضية واللجنة الأولمبية والبداية في نادي السويق في محطته الأولى لذلك أنا على ثقة انه سيقوم بتطوير العمل في الرابطة وتبقى الرابطة فريق عمل فمتى ما أعطيت الرابطة صلاحيات اكثر سوف يبرز دورها اكثر ولا احد يتدخل في عملها ، وفي هذا الموسم مع إصرار الاتحاد على إقامة الدوري في التوقيت الذي تم تحديده مسبقا يعتبر هذا الأمر أول نجاح وأول قوة استمدتها الرابطة ، وعلى ما يبدو كان دور هشام العدواني كبيرا في هذا الأمر واستمرار الرابطة على العناوين والروزنامة التي تم تحديدها مسبقا وليس كما تريده الأندية في التأجيل كما حدث في المواسم الماضية وكان دور الرابطة وقوتها نابعة من قوة شخصية مديرها التنفيذي.
وحول الأمنيات التي يتمنى الشارع الرياضي من الرابطة القيام بها اكد الجابري على أهمية قيام الرابطة بان تتعامل بشفافية في كل موقف بمعنى إذا حدث خطأ في يوم ما يجب أن يكون هناك توضيح من الاتحاد ويقول بان هناك خطأ حدث فإذا كان دور الرابطة مسؤوليتها في تلك الواقعة يجب أن تخرج وتقول لنا الحقيقة او الخطأ المرتكب ونجاح الرابطة يكون في الشفافية التامة أمام الوسط الرياضي.
تعاون دائم

خلفان المجيزي مدير فريق نادي سمائل هو الآخر أكد على النظام المعمول به في الرابطة وجودته وتنفيذ العاملين فيه بكل جدية وهمة ونشاط وهذا الأمر انعكس بشكل إيجابي على العمل الإداري في الرابطة وكان عاملا مساعدا للأندية أيضا في ضرورة الالتزام بهذه الأنظمة لما لها من آثار إيجابية وفوائد تعود على جودة العمل في الأندية نفسها وكل ذلك بلا أدنى شك هو ثمرة تعاون بناء بين الرابطة والأندية للمصلحة العامة لكرة القدم العمانية ، وهم يبذلون جهدا كبيرا عن طريق وسائل الاتصال المختلفة وكانوا يكثفون من هذه الوسائل من اجل سهولة العمل كما انهم كانوا في تعاون دائم منا وكان الجميع يعمل كخلية نحل وأشير الى أن إصرار الرابطة على بداية الموسم في درجاته المختلفة حسب الروزنامة المحددة سابقا كان له دور أيضـــــا كبير ومؤثر لأنه ولأول مرة نجد هناك انضباطية واضحة وتنظيما كبيرا وعدم التأجيل لأن التأجيل في مواسم سابقة أوجد الكثير من السلبيات في العمل سواء عند الرابطة او الأندية وتأخيرا في انجاز الكثير من الالتزامات على الأندية وهذا الأمر يحسب للقائمين في عمل الرابطة على إصرارهم المدروس والإيجابي في بداية الموسم.