7 جرحى بينهم 4 إصاباتهم خطيرة بهجوم أوقف منفذه في باريس

اعتقال رجل اقتحم بسيارته مدرج مطار ليون –

باريس – (أ ف ب) – جرح سبعة أشخاص بينهم أربعة إصاباتهم خطيرة مساء الأحد في باريس، في هجوم شنّه رجل «يرجح أنه أفغاني» بسكين وقضيب من حديد، وتم توقيفه في منطقة مزدحمة بالمارة في شمال باريس.
وأوضح مصدر قريب من التحقيق أن «لا شيء في هذه المرحلة يدل على طابع ارهابي لهذه الاعتداءات» التي كان بين ضحاياها ثلاثة سياح هم بريطانيان ومصري.
وعهدت نيابة باريس بتحقيق فتح في قضية محاولة قتل العمد إلى الشرطة القضائية التي ستتابع إدارة مكافحة الإرهاب فيها الوضع «عن كثب »، حسبما ذكر مصدر قضائي. وقال مصدر قريب من الملف: إن المشتبه به الذي يتم التدقيق في هويته، أفغاني مولود في 1987.
ووقع الهجوم قُبيل الساعة 23,00 (21,00 ت ج) في الدائرة 19 في شمال شرق باريس، على طول قناة أورك. وذكر مصدر قريب من التحقيق أن الرجل «هاجم أشخاصا لم يكن يعرفهم في الشارع». وأوضح مصدر آخر قريب من الملف أن سبعة أشخاص جرحوا بينهم أربعة إصاباتهم خطيرة، بطعنات سكين وضربات قضيب حديدي. وبين الجرحى سائحان بريطانيان في الخمسين من العمر وآخر مصري أربعيني وأحد سكان الحي مولود في 1994. وأوقف فريق من وحدة مكافحة الإجرام المشتبه به بعد السيطرة عليه وتجريده من سلاحه من قبل شهود، ثم نقله غائبا عن الوعي إلى المستشفى حسب الشرطة. وقال مصدر قضائي إنه أدخل المستشفى بسبب وضعه الصحي.
وفي حادث آخر ، تم اعتقال رجل أمس من قوات الأمن على مدارج مطار ليون (وسط شرق) الفرنسي بعد ان تمكن من التسلل اليها بسيارته دون التسبب في إصابات، بحسب ما علم من السلطة المحلية. واقتحم بابين من الزجاج توصلان إلى داخل المحطة رقم1 في المطار قبل ان يدخل إلى مدارج هبوط الطائرات. وكان تم سابقا الإبلاغ عن سيارته بسبب إفراط في السرعة والسير في الاتجاه المعاكس في الطريق السريعة قرب المطار، بحسب مصدر قريب من التحقيق . ولم ترشح أية معطيات عن الشخص أو دوافعه على الفور. وتم وقف الحركة تماما في المطار.