أكثر من 50 فارسا في سباق لوى للفروسية

لوى – عبدالله المانعي –

خطف الفرس كليل لمالكه مدرسة لوى للفروسية المركز الأول في الشوط الأول لسباق السرعة والإثارة لمهرجان الفروسية الذي أقيم بولاية لوى أمس الأول تحت رعاية المكرم الشيخ أحمد بن خلفان الغفيلي عضو مجلس الدولة وذلك على ميدان الفروسية الواقع في أقصى الشمال بالقرب من حصن لوى احتفالا بعيد الأضحى المبارك لهذا العام، وحل عطوان من إسطبلات شمال الباطنة في المركز الثاني وخطف بيادر لمالكه علي بن عمران المعمري المركز الثالث، وفي الشوط الثاني من السباق ذاته خطف سبأ المركز الأول وهو لمالكه وليد البوسعيدي وحقق عجايب لمالكه مدرسة لوى للفروسية المركز الثاني ونال سحاب لإسطبلات الغفيلي المركز الثالث.
واستقطب السباق أكثر من 50 متسابقا من فرسان أبناء الولاية ومن ولايات محافظة شمال الباطنة شناص وصحار وصحم والخابورة، وتضمن السباق شوطين للإثارة ومسابقات تراثية ومرحة للأطفال بالإضافة إلى مسابقة المشي بالجواني حيث عبرت عن الفرحة بالمشاركة في هذه المناسبة. كما اشتمل السباق على ركض العرضة للخيل بشكل ثنائي وكان هناك استعراض لمجموعة الفرسان المشاركين الذين أخذوا مسارا مر أمام راعي المناسبة والحضور، وأبرز الفرسان مهارات الاستعراض بالخيل وتنويمها على أكثر من جانب والدوران على أنغام فقرة تراثية رائعة وتوشح مضمار السباق بأعلام السلطنة في مشهد امتزج بالفرحة العارمة التي تعتري النفوس.
وتوالت الفقرات بإلقاء الشاعر أحمد بن خلفان السلامي على ظهر جياده قصيدة شعرية تغنى فيها بحب الوطن والقائد المفدى حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم- حفظه الله ورعاه. وقال خلفان بن أحمد السلامي رئيس لجنة الفروسية بولاية لوى في كلمته التي ألقاها: إن العادة دأبت سنويا على إقامة السباق في مناسبات الأعياد المختلفة وهي فرصة سانحة لاستعادة ماض تليد سطره الآباء والأجداد امتزج بالحاضر المشرق ومن باب التشجيع لملاك الخيل بالولاية وللفرسان للتنافس في أجواء ممتعة والتعبير عن قدراتهم واهتمامهم بهذه الرياضة العريقة. وأضاف: رياضة الفروسية نمت بالولاية من خلال تزايد الخيل ودخول الشباب في هذا المجال وهناك تنام مستمر في هذا الجانب وبدوري أشكر كل من تعاون في إنجاح السباق والشركة الراعية له.
وأتى السباق بدعم من الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال واتسم بمتابعة لصيقة تجاوز 2000 متفرج من قبل أشقاء بدولة مجلس التعاون الخليجي ومن أبناء الولاية والولايات المجاورة بمحافظة شمال الباطنة ومن مقيمين على أرض الولاية من الجاليات الإسلامية والأجنبية. وقدم راعي المناسبة في ختام فعاليات السباق التكريم للفائزين كما كرم المتعاونين واللجان التي اضطلعت بجوانب السباق وقدم رئيس لجنة الفروسية بالولاية خلفان بن احمد السلامي هدية تذكارية لراعي المناسبة.
وقال المكرم الشيخ أحمد بن خلفان الغفيلي عضو مجلس الدولة: السباق كان ناجحا وشاهدنا تسابق الفرسان في شوطي الإثارة وأمتعنا صغار السن بالعروض التي قدموها وظهرت قدرات الفرسان في امتطاء الخيل والاستعراض بها. وأضاف: الحضور كان كبيرا وعايش فرحة عيد الأضحى المبارك وفي ولاية لوى يتجلى الحرص على الاهتمام بالخيل ورعايتها وإقامة السباقات الداخلية والمشاركة خارج الولاية وتجد مسابقة الفروسية الاهتمام الكبير من الشباب وهي آخذة في النمو ونؤكد دعمنا لها باستمرار وتشجيع شباب الولاية على زيادة الاهتمام بها.