فعاليات متنوعة في ملتقى ذوي الإعاقة الحركية ببركاء

بركاء – من سيف السيابي –

نظّم عدد من ذوي الإعاقة الحركية من مختلف محافظات السلطنة ملتقى أصحاب الهمم الأول، الذي أقيم بمزرعة المغفور له -بإذن الله تعالى- علي بن دادين البلوشي بولاية بركاء، واشتمل الملتقى على العديد من الفعاليات والبرامج الترفيهية والتثقيفية ومناقشة لمختلف المواضيع التي تتعلق بفئة الإعاقة الحركية، كانت البداية مع استقبال المشاركين ثم جلسة تعارف حيث إن الدعوات تمت من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، وبعدها تم أداء التمارين الرياضية التي تتناسب مع حالة كل شخص من خلال بعض الأشخاص ذوي الإعاقة الذين لديهم الخبرة الواسعة في هذا المجال، كما تم مناقشة كيفية التعامل مع الإعاقة والتمسك بالإرادة والعزيمة والإصرار والتفاؤل والتحدي والتحلي بالصبر، وتم بعد ذلك القيام ببعض الأعمال التي تمكن الشخص ذا الإعاقة من الاعتماد على النفس وذلك من خلال القيام بعمل الواجبات بأنفسهم.
وبعد أداء صلاة الجمعة وتناول وجبة الغداء أقيمت بعض الفقرات التعريفية عن كيفية التعامل مع الإعاقة.
وألقى عبد الله بن شاكر البلوشي صاحب فكرة إقامة الملتقى كلمة شكر فيها المشاركين على حرصهم على الحضور رغم بعد المسافة وأكد أن الملتقى أتى بجهود ذاتية من ذوي الإعاقة أنفسهم، ثم تطرق إلى أهمية تذليل الصعاب للمعوق من قبل الجميع ودعا رجال الأعمال والشركات إلى المساهمة في تبني ملتقيات تثقيفية وترفيهية لذوي الإعاقة، وزف البشرى للمشاركين على أن الملتقى وجد الموافقة المبدئية وسيتم إقامته في شهر نوفمبر من كل عام تزامناً مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني المجيد، وتوجه بالشكر لعائلة المغفور له -بإذن الله تعالى- علي بن دادين البلوشي على توفير المكان وتهيئته لإقامة الملتقى ومساهمتهم في مختلف البرامج، ووجه شكره لمجلس جماهير نادي الشباب الذي كرم المشاركين بهدايا تذكارية.
كما كانت كلمة لعائلة المغفور له بإذن الله تعالى علي بن دادين البلوشي ألقاها نيابة عنهم ابنه حمد قال فيها: «إن تواجدنا معكم اليوم في هذا التجمع الأكثر من رائع أضاف لنا شيء من الإيجابية كما يعجز اللسان عن الوصف لما شاهدناه اليوم وما سمعناه من قصص تبين التحدي والإصرار الذي تتمتعون به إخواني أصحاب الهمم وإننا مهما فعلنا لخدمتكم فإننا لم نعمل إلا الشيء القليل لأجلكم وأشكر الله الذي قدرنا على أن نوفر المكان الملائم، والمكان موجود في خدمتكم بأي وقت ومتاح لذوي الإعاقة الحركية وبالمجان».
وشارك مجلس جماهير نادي الشباب في الفعالية من خلال تكريم المشاركين بهدايا تذكارية، وقد ألقى جمعه اليحمدي كلمة نيابة عن مجلس الجماهير معبراً عن فخر مجلس جماهير نادي الشباب بتواجدهم بين إخوانهم أصحاب الهمم مؤكدين بأنهم جزءٌ لا يتجزأ من المؤثرين الإيجابيين في مجتمعنا وشاكراً لهم دعوتهم للمشاركة في الملتقى.
تكريم

بعدها تم تكريم الأشخاص ذوي الإعاقة من قبل أصحاب المزرعة وأيضا من قبل مجلس جماهير نادي الشباب بهدايا تذكارية كما قام الأشخاص ذوو الإعاقة من الفئة الحركية بتسليم الهدايا للمشاركين في خدمتهم ولأصحاب المزرعة ومجلس الجماهير وللإعلاميين.
وتحدث محمد بن شاكر البلوشي أمين سر مجلس جماهير نادي الشباب قائلا: «إن ما شاهدناه ولمسناه من إخواننا أصحاب الهمم لشيء يدعو للفخر فكل معاني الإصرار والتحدي سمة يتمتعون بها وإن كلماتهم الجميلة والمحفزة لأنفسهم ولغيرهم من أبناء المجتمع يدعو للإيجابية وإن مشاركتنا لهم اليوم واجبة علينا وإن دور المجلس ليس رياضيا فقط بل هو اجتماعيا وثقافيا، كما اننا نعد إخواننا بأن نكون معهم دائماً وأبداً ومع كل فئات المجتمع، ولن أنسى أن أشكر إخواني ذوي الإعاقة على تقديرهم لنا ودعوتهم إيانا لنشاركهم في الملتقى».