المعرض المشترك لـ« الدولة والشورى» يرسخ مبدأ المشاركة المجتمعية في صنع القرار

يجسد المعرض المشترك لمجلسي الدولة والشورى بالمركز الترفيهي بصلالة مسيرة الشورى العمانية، والتي تأتي انطلاقا من حرص حضرة صاحب الجلالة السلطان -أعزه الله-على تعزيز مبدأ الشورى بالسلطنة، والمرتبط بالتاريخ العماني عبر أزمنة مختلفة. ويضم المعرض بين جنباته إشارة إلى التدرج المؤسسي للشورى الحديثة بدءا من مجلس الزراعة والأسماك مرورا بالمجلس الاستشاري للدولة (١٩٨١-١٩٩١م) وصولا إلى مجلس الشورى (منذ ١٩٩١) ومجلس الدولة فمجلس عمان في عام ١٩٩٧م.
ويركز المعرض المشترك على أدوار وصلاحيات المجلسين التشريعية والرقابية، والتي حددها النظام الأساسي للدولة والصادر في عام ١٩٩٦م، والذي تم تعديل بعض أحكامه بشأن مجلس عمان في العام ٢٠١١م.
ويضم المعرض كذلك، مجموعة من المعلومات المتعلقة بعمل المجلسين المشترك، والتي تؤكد على تكامل العمل بينهما على مستوى أجهزتهما المختلفة كأعمال مكتبي المجلسين التنفيذيين والجلسات المشتركة، إضافة إلى التنسيق بينهما مع مجلس الوزراء، وعمل الأمانتين العامتين بالمجلسين.
وقال سعادة المهندس محمد بن أبو بكر الغساني نائب رئيس مجلس الشورى: ان إقامة المعرض خارج مقر مجلس عمان تعد نقلة نوعية في التواصل بين المجلس والمجتمع، يكون المجلس حيث يكون المجتمع، وأكد سعادته بأن هذه المشاركة تساهم في توضيح دور مجلسي الدولة والشورى للمجتمع وهو أمر مهم جدا لترسيخ مبدأ المشاركة المجتمعية في صنع القرار الوطني، وهو ما يؤكده المجلسان في كل أنشطتهما وأعمالهما، وقال: نعول على المجتمع تعاضده مع مجلس عمان في نجاح وتطور مسيرة الشورى في السلطنة وفق رؤية صاحب الجلالة -أعزه الله- في تكاملية أدوار مؤسسات الدولة لخدمة المواطن، ومثل هذه الفعاليات تحقق رؤية صاحب الجلالة في هذه المسيرة وتطويرها.
وأكد المكرم عمر بن سالم المرهون عضو مجلس الدولة أن مشاركة المجلس في مهرجان صلالة السياحي لعام 2018 م، تأتي في إطار حرصه على المشاركة في الفعاليات والمناسبات المهمة بهدف تعزيز مشاركته المجتمعية لنشر الوعي البرلماني عبر التواصل المباشر مع مختلف أطياف المجتمع. وأشار إلى أن مهرجان صلالة أصبح مناسبة سياحية مرموقة تجتذب الزوار من داخل السلطنة وخارجها، لافتا في هذا الصدد إلى أن النمو المطرد في أعداد زوار الخريف والذي بلغ في هذا الموسم (600) ألف زائر حتى يوم أمس وفقاً لإحصائيات المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.
وقال: إن المهرجان والأعداد الكبيرة التي ترتاده يتيح فرصا واسعة للوصول برسالة التوعية البرلمانية إلى أعداد غفيرة من المواطنين ومن مختلف شرائح المجتمع، إضافة إلى تعريف الزوار من خارج السلطنة بالمجلسين.
وقال المرهون في تصريحه بمناسبة افتتاح جناح مجلسي الدولة والشورى بمعرض الجهات الحكومية بمركز البلدية الترفيهي، إن مشاركة المجلسين بجناح مشترك يجسد جانبا من التنسيق القائم بينهما في الانشطة المجتمعية، في إطار أشمل يتضمن التعاون والتكامل لممارسة صلاحياتهما وأداء أعمالهما بالصورة المأمولة. وأضاف: ويأتي هذا المعرض للمجلسين في أعقاب دور انعقاد ناجح لكل منهما تمكنا فيه من انجاز العديد من مشروعات القوانين والدراسات والمقترحات التي تسهم في تعزيز مسيرة التنمية الشاملة لبلادنا الغالية. وعبر المكرم المرهون في ختام تصريحه عن تقديره لجهود القائمين على مهرجان صلالة السياحي، متمنيا له اضطراد التطور والنجاح. ووصف المكرم مسلم بن علي المعشني عضو مجلس الدولة مشاركة مجلسي الدولة والشورى في مهرجان صلالة السياحي لهذا العام، بأنها متميزة وتحتوي على معرض شامل وندوة موسعة.
وقال في تصريح بمناسبة افتتاح جناح مجلسي الدولة والشورى بمعرض الجهات الحكومية بالمهرجان في مركز البلدية الترفيهي، إن الجناح يتضمن معروضات تبرز بوضوح ما وصلت إليه مسيرة الشورى في السلطنة من تطور، ويجسد كذلك تطور آليات الممارسة المؤسسية للشورى من خلال مجلسي الدولة والشورى وما يتمتعان به من صلاحيات تشريعية ورقابية تتيح لهما إسهاما مقدرا في العمل الوطني وتدعيم مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها بلادنا في كافة المجالات.