ختام فعاليات البرامج الصيفية لطلبة المدارس بمحافظة مسندم

آمال في العودة ببرامج ومشاركة أكبر فاعلية –
بخاء – أحمد بن خليفة الشحي –
أشاد أحمد بن عبدالله بن خلفان المدحاني المدير العام المساعد لشؤون التقويم التربوي والبرامج التعليمية والمدارس الخاصة بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة مسندم رئيس اللجنة المحلية لتنظيم وإدارة البرنامج الصيفي بنجاح البرامج والفعاليات الصيفية لطلبة مدارس المحافظة الذي جاء هذا العام تحت شعار«صيفي مواطنة مسؤولة» وتنوعت برامجه بين الثقافية والتعليمية والتطبيقات العملية.

وقال المدحاني: «البرنامج نجح في إكساب الطلاب والطالبات المشاركين فيه المهارات الحياتية والتي تفيدهم في حياتهم اليومية والمستقبلية ومن جانب آخر شغل أوقات فراغهم بما هو مفيد لهم من خلال ممارسة العديد من الأنشطة والفعاليات والبرامج التدريبية».
ووجه الشكر والتقدير للقائمين على المراكز الصيفية حيث تضمن البرنامج زيارات متنوعة للمؤسسات الحكومية والخاصة التي تعاونت بكل ايجابية مع أنشطة وفعاليات البرامج الصيفية سواء من خلال استقبالهم للمشاركين أو مشاركتهم في المراكز نفسها من خلال الحلقات والمحاضرات والدورات التي نفذت للمشاركين من الطلبة والطالبات.

إقبال على المشاركة

رئيسة المركز الصيفي بـ «سكينة بنت الحسين» بولاية دبا أميرة بنت محمد الأمير الشحية أشارت الى أهمية البرنامج الصيفي للطلبة والطالبات قائلة: «إن مثل هذه البرامج التربوية والتعليمية والترفيهية في نفس الوقت تعد مفيدة جدا بالنسبة للطالبات سواء من الناحية العلمية أم العملية وهو ربط بين ماتم تعلمه في المدارس ومايتم تنفيذه على أرض الواقع وهو أكثر أهمية بالنسبة للفئات التي تهتم بتنفيذ ماتعلمته عمليا ولاستغلال وقت الفراغ في الإجازة الصيفية بدلا من الجلوس في المنزل طول فترة الصيف ومن خلال متابعتي للطالبات المشاركات شاهدت مدى استفادتهم عن طريق تطبيقهم لما تعلموه وإرسال نتاجاتهم لي ومدى الإقبال المتزايد للمشاركة في البرنامج والإفادة من أنشطته وفعالياته من قبل الطالبات يوما بعد يوم وأتمنى زيادة عدد المشاركين في الأعوام القادمة وفتح مجال أكبر لمن لم يحالفهم الحظ في الاشتراك هذا العام».

برامج متنوعة وشيقة

الطالبة أمل بنت عبد الله بن علي الشحية إحدى المشاركات في البرنامج الصيفي في مركز سكينة بنت الحسين تقول: «أعجبتني فعاليات المركز الصيفي بما فيه من حلقات عمل متنوعة وأعمال تطوعية وكسر حاجز الروتين المدرسي وربط التعلم العملي بالواقع والخروج عن الجو المألوف في الدراسة والتدريب في الحلقات من قبل مدربين متمكنين من المادة المقدمة بأسلوب سلس ومشوق، عن نفسي استفدت الكثير من البرنامج الصيفي وأتمنى زيادة مدته أكثر من أسبوعين، كما أعجبتني الصراحة وإبداء الرأي المتبادل بين الطالبات ورئيسة المركز».

العمل بروح الفريق الواحد

وقال قيس السعدي رئيس مركز النصر بولاية مدحاء: «كان تفاعل المشاركين في البرنامج تفاعلا إيجابيا لدرجة وصول الطلبة إلى المركز قبل وصول الحافلة وكان الجميع يتصف بالعمل بروح الفريق الواحد من خلال تصميم مسابقة فرسان النصر التي من خلالها تم توزيع الطلبة إلى مجموعات في بداية الافتتاح والتعرف على شروط المسابقة وجوائز المسابقة وتعتمد المسابقة على البحث عن المعلومات  من خلال الفريق والتعلم الذاتي وتوزيع الأدوار وتصميم برنامج عرض وثائقي لكل مجموعة يتم تقييمه».
وأضاف: «تم تكريم المراكز الثلاثة الأوائل وكان يتخلل البرنامج لوحة تويتر أثناء الاستراحة وقبل البدء في البرنامج اليومي تغرد كل مجموعة عن حب الوطن ومدى استفادتها من البرنامج و البرامج السابقة ويقدم تغذية راجعة للجنة عن البرامج وما يتعلق بالبرنامج، وكانت هنالك جوائز يومية للطالب المثالي في كل برنامج وتعتبر جميع البرامج فعالة وممتعة لأنها وضعت تحت أهداف مدروسة وكان أكثر البرامج مشاركة وفعالة هي فعاليات شركة النفط والغاز والعمل البلدي في عيون الشباب وكذلك العمل التطوعي وكذلك برنامج إنتاج  الوسائل التعليمية والرحلات العلمية والاستكشافية».

الاعتماد على النفس

بدوره قال الطالب حمزة بن أحمد المدحاني من مركز النصر للتعليم الأساسي: «البرنامج أضاف العديد من المهارات والمعلومات التي تنمي مواهبي وإمكانياتي واكتسبت كيفية مهارات التعامل مع الآخرين والعمل بروح الفريق الواحد والتعاون والاعتماد الى النفس، إضافة إلى العمل وفق النظام والاحترام، وأتمنى إضافة العديد من البرامج وتمديد فترة الصيفي بحيث يتسع لتلك البرامج».

تنمية روح المواطنة

وختاما قال الطالب الحسين بن أحمد المدحاني من مركز النصر: «كان البرنامج ذا تنوع مما أضاف لي العديد من المعلومات والمهارات المختلفة التي بكل تأكيد زادت من خبراتي ونمّت حب الوطن والمواطنة فشعار البرنامج أكد على ذلك، ولتطوير البرنامج في الأعوام القادمة أقترح أن تكون البرامج ذات طابع ترفيهي بشكل أكبر وإضافة العديد من البرامج الأخرى المتنوعة وتمديد فترة البرنامج بحيث يتسع لتلك البرامج وأيضا نود أن يختتم البرنامج برحلة ترفيهية تعليمية فهي تعتبر أكبر جائزة لمن حضروا كل تلك الفترة».