إسدال الستار على دورة تطوير تطبيقات الهواتف الذكية لطلاب الداخلية

نزوى – أحمد الكندي –
أسدل مركز التدريب والإنماء المهني بنزوى الستار على فعاليات دورة تطوير تطبيقات الهواتف الذكية التي نظّمتها دائرة تقنية المعلومات بالمديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة الداخلية بالتعاون مع هيئة تقنية المعلومات بدعم من الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال. استهدفت الدورة التي استمرت خمسة أيام ثلاثين طالبا وطالبة في الصفين العاشر والحادي عشر، وجاءت بهدف تنشئة جيل قادر على الإبداع والابتكار ومواكبا للتقنيات الحديثة والبرمجة والتطوير التقني.

وقد حضر ختام الدورة سليمان بن عبدالله السالمي المدير العام لتعليمية المحافظة ومهند بن ناصر الناعبي مدير مركز ساس لتطوير تطبيقات الهواتف الذكية بهيئة تقنية المعلومات.
وقال هلال بن عبدالله العلوي رئيس قسم إدارة الأجهزة بتعليمية المحافظة والمشرف على الدورة: إنه «جاءت الدورة بهدف غرس مهارة برمجة الهواتف الذكية في طلاب وطالبات المدارس؛ لكي يكون الطالب قادرا على معرفة الخطوات الأساسية لتطوير تطبيقات الأندرويد في الهواتف الذكية من خلال البرنامج التدريبي».
مضيفا أن البرنامج هو خطوة البداية لتعليم طلاب المدارس مهارة تطوير تطبيقات الأندرويد في الهواتف الذكية بحيث يستمر الطالب في البحث بنفسه في هذه المهارة؛ حيث إن التقنيات المبسطة والمهمة تقوم ببناء جيل يستطيع تطوير تطبيقات أندرويد ذات قيمة في المستقبل.
وفي الختام قام المدير العام لتعليمية محافظة الداخلية بتوزيع شهادات المشاركة على الطلاب المشاركين في الدورة التدريبية.