خدمات البيطرة بشؤون البلاط السلطاني تنجح في استبدال طرفا صناعيا للطهر العربي

تمكّن الفريق البيطري بالمديرية العامة للخدمات البيطرية بشؤون البلاط السلطاني من إجراء عملية استبدال طرف صناعي لحيوان الطهر العربي، وتعد هذه العملية من العمليات النادرة على مستوى العالم والأولى من نوعها على مستوى الوطن العربي.
وسعيا للحفاظ على سلالة هذا الحيوان المهدد بالانقراض، لجأ الفريق البيطري إلى إجراء هذه العملية بعد استئصال الطرف الأصلي نتيجة لتعثر عملية التجبير للكسر الذي تعرضت له أنثى الطهر، مما أدى إلى تلف الأنسجة وإمداد الدم.
وقد صمم الطرف الاصطناعي ليتم تثبيته بالعظم مباشرة وليعمل بكفاءة عالية.
وبعد إجراء العملية تأكد الفريق البيطري من قدرة أنثى الطهر العربي على المشي بشكل طبيعي يمكّنها من ممارسة حياتها العادية.
يذكر أن حيوان الطهر العربي يصنّف ضمن القائمة الحمراء للحيوانات المهددة بالانقراض وفق تصنيف الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة (IUCN)، وتعيش غالبية حيوان الطهر العربي في السلطنة.