افتتاح أعمال مؤتمر نظم المعلومات الجغرافية بصلالة

صلالة في 5 أغسطس / العمانية / افتتحت اليوم بمجمع السلطان قابوس الشبابي للثقافة والترفيه بصلالة أعمال مؤتمر نظم المعلومات الجغرافية الذي ينظمه مكتب وزير الدولة ومحافظ ظفار ممثلا بالمكتب الفني تحت شعار: نحو قرار سليم، ويستمر يومين، ورعى افتتاح المؤتمر معالي السيد محمد بن سلطان البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار الذي قام بتكريم المشاركين واللجنة المنظمة والشركات الراعية للمؤتمر.

وألقى المهندس مسلم بن سعيد المسهلي رئيس لجنة الاعداد والتنظيم للمؤتمر كلمة أشار فيها إلى ان انعقاد المؤتمر يأتي لمواكبة تسارع التنمية ‏الشاملة في السلطنة موضحا بأن هذه المرحلة تتطلب تعزيز المعرفة ‏بالبيانات الجغرافية الدقيقة والبرمجيات الحديثة والمفتوحة لتواكب متطلبات ‏العصر، وأضاف أن تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية أصبحت تقدم حلولا متكاملة لجميع مستخدميها مشيرا الى ان السلطنة ماضية في الاستثمار في هذه النظم والتي من بينها مشروع البنية الوطنية للمعلومات الجغرافية ومشروع العنونة الموحد للسلطنة وغيرها مما يوفر فرصًا استثمارية عديدة مؤكدا أن المؤتمر يعد فرصة لجمع المعنيين للاطلاع والبحث واغتنام الفرص المتاحة وتبادل الخبرات.

ويشارك في أعمال المؤتمر عدد من الأكاديميين والمعنيين والمختصين من الجهات الحكومية ‏والخاصة من داخل السلطنة وخارجها وذلك بهدف الاطلاع ‏على أحدث المستجدات التقنية والمعرفية وتطبيقاتها العلمية والعملية.‏

اشتمل افتتاح المؤتمر على تقديم عرض مرئي حول نظم المعلومات الجغرافية بالسلطنة إلى جانب تقديم ورقتي عمل تناولت الأولى البنية الوطنية للمعلومات الجغرافية، وألقاها المهندس حسن الغزالي من المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، وفيما تطرقت الورقة الثانية إلى المستجدات والتطورات في نظم المعلومات الجغرافية، وقدمها شفيق جواني من شركة رولتا الشرق الأوسط.

بعد ذلك قام معالي السيد وزير الدولة ومحافظ ظفار راعي المناسبة بجولة في المعرض المصاحب للمؤتمر الذي اشتمل على عرض أجهزة وبرامج تطبيقية وخرائط ومطويات وعروض مرئية متنوعة بمشاركة الهيئة الوطنية للمساحة وبلدية ظفار والمركز الوطني للإحصاء والمعلومات وعدد من شركات القطاع الخاص.

ويناقش المؤتمر المستجدات والاتجاهات في نظم المعلومات الجغرافية واستخداماتها المتعددة في قطاعي الكهرباء والاتصالات إلى جانب استعراض تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في دعم القرار المكاني وفوائده في إيجاد الحلول السريعة وتقليل التكاليف بالإضافة إلى مناقشة استخدامات نظم المعلومات الجغرافية في مجال إدارة المياه والصرف الصحي.

ويهدف المؤتمر الى تسليط الضوء على التطبيقات الحديثة لتقنية نظم المعلومات الجغرافية إلى جانب تبادل الخبرات في مجال نظم المعلومات الجغرافية والتركيز على الحلول العملية لنظم المعلومات الجغرافية في مجال التخطيط والبنية الأساسية كتراخيص البناء وربط خطوط الخدمات بالمخطط الهيكلي واستخدامات الأراضي.

حضر افتتاح المؤتمر سعادة الدكتور أحمد بن علي العمري مستشار الشؤون الفنية بمكتب وزير الدولة ومحافظ ظفار المشرف العام للمؤتمر وعدد من أصحاب السعادة والمسؤولين.