25 منشأة فندقية في شمال الشرقية تقدم خدماتها السياحية

إبراء / 29 يوليو٢٠١٨ / العمانية/ بلغ عدد المنشآت الفندقية في محافظة شمال الشرقية 25

منشأة فندقية فيما بلغ عدد الشركات العاملة في القطاع السياحي 42 شركة.

وأوضح طلال بن خلفان الشعيبي مدير إدارة السياحة بمحافظه شمال الشرقية أن المحافظة

تشهد في الوقت الحالي تنفيذ العديد من المشاريع إضافة إلى مشاريع أخرى تنتظر البدء

في التنفيذ منها مشروع شقق فندقية ومشروعين للنزل الخضراء بولاية إبراء إضافة إلى

4 فنادق بالولاية وفندقا و3 مخيمات سياحية ومشروع نزل خضراء بولاية بدية.

 

وأضاف أن محافظة شمال الشرقية تستعد لاستقبال العديد من المشاريع السياحية لتعزز

هذه المشاريع من المقومات السياحية التي تتنوع بين الأودية والعيون المائية والمسارات

الجبلية والرمال والقلاع والحصون والحارات القديمة فاتحة العديد من الفرص للقطاع

الخاص مشيرا إلى أنه ضمن المشروعات المستقبلية منتجع سياحي في ولاية بدية وألعاب

تسلية وحلبة للدراجات الرملية بالواصل ومخيم سياحي وفندق بالركة.

وفي ولاية دماء والطائيين بين الشعيبي أنه سيقام فندقان في صومحان ومحلاح إضافة إلى

منتجع سياحي في الفليج بإبراء وفندقان في صويريج بولاية المضيبي ونجد المحارمة

بولاية القابل.

وقال: إن القطاع الخاص له دور كبير في خدمة الحركة السياحية بالمحافظة وهناك العديد

من الفرص للقطاع الخاص مثل تشغيل مقهى البرك المائية بولاية وادي بني خالد.

ونوه بأن محافظة شمال الشرقية تعد إحدى الوجهات السياحية في السلطنة بما تزخر به

من مقومات مثل الأوديـة وأبرزها وادي بني خالد ذو المناظر الخلابة بنطاق أشجاره

الممتدة بمياهه الوفيرة التي تشكل شلالات في بعض المناطق تنتهي ببرك مائية كما يوجد

بولايات المحافظة العديد من العيون المائية مثل عين “دوه” وعين “كنارة” وعين ”

المتجر” وعين “المخدع” وعين “الحاجر” وعين “علالة” بوادي بني خالد وفي ولاية دماء

والطائيين عين “الفلج” وعين “فلج المر” وعين “السخنة” وعين “المسفاة”.

وأشار إلى إن إدارة السياحة بمحافظة شمال الشرقية تعمل على تنفيذ سياسة الوزارة فيما

يتعلق بالحركة السياحية بالتنسيق مع المديريات المعنية إضافة إلى متابعة كافة المنشآت

والمرافق السياحية للتأكد من الالتزام بشروط التراخيص وتطبيق القوانين والقرارات

السارية ومتابعة التزام كافة المنشآت السياحية بالمواصفات والأسعار المحددة للخدمات

السياحية.