Israeli settlers return to the settlement of Sa Nur, which lies between the cities of Nablus and Janin in the occupied West Bank, on July 24, 2018 as they mark 13 years since their evacuation as part of the 2005 disengagement plan. / AFP / JAAFAR ASHTIYEH

مستوطنون يعتدون بالضرب على مسن فلسطيني جنوبي الضفة الغربية

وقال راشد التميمي (61 عاما)  إنه أصيب بحجارة في منطقة الصدر، على يد مجموعة من المستوطنين من مستوطنة «جفعات غال» ما استدعى نقله إلى مستشفى الخليل الحكومي لتلقي العلاج.
وأفاد التميمي: أن المستوطنين هاجموا أهالي البلدة القديمة، بالرشق بالحجارة وإطلاق التهديدات ضدهم.
وبيّن المسن الفلسطيني أن المستوطنين عادة ما يشنون اعتداءات على مساكن المواطنين بالمنطقة، دون أي تدخل من الجيش الإسرائيلي لمنعهم.
وعادةً ما يتعرض سكان المنطقة، لاعتداءات من قبل المستوطنين الذين يعتبر معظمهم من الجماعات اليهودية المتطرفة.
ويسكن في البلدة القديمة لمدينة الخليل 600 مستوطن، يشرف على حمايتهم 1500 جندي إسرائيلي.
وقسمت ترتيبات فلسطينية إسرائيلية في 1997، الخليل إلى قسمين؛ الأول وضع 80% من المدينة تحت المسؤولية الكاملة للسلطة الفلسطينية، في حين أن القسم الثاني وضع 20% من مساحة المدينة تحت السيطرة الأمنية الإسرائيلية والمدنية الفلسطينية.

الأناضول