سهل أتين.. مقصد للسياح في فصل الخريف ومنتجع يلبي تطلعات الزائرين

التخييم من العادات الموسمية لأهالي محافظة ظفار –
كتب – عامر بن غانم الرواس –
يعتبر سهل أتين من أهم السهول في محافظة ظفار لما يتميز به من مناظر خلابة وخضرة يانعة وأماكن جميلة للاسترخاء والاستجمام. مناظره أخاذة وأجواؤه خلابة حباه الله بالمروج الخضراء والأشجار الرائعة، ويعد سهل أتين من أفضل الأماكن السياحية في المحافظة التي يقصدها المواطنون والزوار في موسم الخريف ويتزايد الإقبال على هذا السهل للاستمتاع بالطبيعة والمناظر الخلابة، حيث أصبح منتجعا متكاملا ليكون ملتقى كافة العائلات من داخل السلطنة وخارجها. كما توجد عين جرزيز بالقرب منه تلك العين دائمة الجريان في حضن جبل تشكلت معالمه بهندسة ربانية.

المخيمات في سهل أتين
يقوم كثير من أهالي المحافظة بعملية التخييم منذ بداية فصل الخريف وحتى نهايته استجماما بالطبيعة الجميلة وابتهاجا بكل ألوان الخضرة وبمنظر قطرات الندى وزخات الرذاذ، حيث يعتبر التخييم من العادات الموسمية المتزامنة مع قدوم هذا الفصل حيث تتم إقامة المخيمات في العديد من السهول.
وفي إطار تقنين المخيمات تقوم بلدية ظفار بإصدار القوانين الكافية بشأن تنظيم المخيمات بمحافظة ظفار ووضع العديد من الاشتراطات والضوابط؛ وذلك وصولا لتنظيم عملية التخييم بشكل منتظم من جهة والحفاظ على سلامة البيئة والمنظر العام وإعادة المواقع إلى ما كانت عليه قبل التخييم، بالإضافة إلى الحفاظ على خصوصية المكان للعائلات التي تأخذ حريتها كاملة وبخصوصية مستقلة دون أي إزعاج من قبل أي سياح أو مخيمات أخرى، حيث تمثل هذه المخيمات ملتقى لكافة العائلات فهناك من ينام في المخيم طول فترة الخريف، وهناك من يرجع في وقت متأخر من الليل والرجوع مرة أخرى بعد العصر. كما تقام في كل مخيم سهرات عائلية فنية جميلة خاصة الفنون التقليدية وإقامة المسابقات بأنواعها المختلفة بين كافة الموجودين في المخيم. كما تقوم كل أسرة بدفع مبلغ معين متفق عليه ليغطي كافة احتياجات المخيم وتستلمه لجنة مختارة تتضمن عدة أشخاص كل شخص مسؤول عن مهمة معينة.

الأنشطة التجارية

أصبح العديد من المواطنين يمارسون الأنشطة التجارية من خلال المحلات التجارية الثابتة إلى جانب الأنشطة التجارية الموسمية في هذه الفترة كبيع المواد الغذائية والمرطبات واللحوم المشوية والحليب وتتعدد أشكال وصور البيع عن طريق السيارات المجهزة أو عن طريق الخيام والطاولات المتنقلة.
كما تنتشر المطاعم السياحية بشكل كبير جدا بالإضافة إلى المطاعم الموسمية التي تركز على المشاوي بالطريقة المحلية خاصة المضابي وعبقه الزكي في سهل أتين.. وحيث تفوح رائحتها من بعيد وقد يلزم الكثير بالتعريج عليها في كل وقت وحين.

مركز البلدية الترفيهي

جاء إنشاء مركز البلدية الترفيهي بسهل أتين ليكون المركز الرئيسي لمهرجان صلالة السياحي، حيث يجذب كافة السياح في فصل الخريف ويعتبر المتنفس الرئيسي لكافة الزوار والمقيمين وليضيف صرحا ترفيهيا، يؤمن التواصل بين المقومات الطبيعية للمحافظة والمناشط الفنية والثقافية، التي تعكس الموروث الثقافي والحضاري للمحافظة والتفاعل مع المحيط الوطني والإقليمي الذي يبرز في حجم ونوع الفعاليات المختلفة التي تقدم من خلال المهرجان.
وقد تم إنشاء مركز البلدية الترفيهي في سهل أتين، على مساحة 514185  مترا مربعا وخصصت مرافقه للفعاليات الرئيسية لمهرجان صلالة السياحي الذي تقيمه بلدية ظفار ويعتبر هذا المهرجان حدثا مهما واحتفالية تواكب موسم الخريف من كل عام تقصده الأسر والأفراد للاستمتاع بفعالياته الفنية والثقافية والرياضية والسياحية المختلفة.

المنشآت والمرافق

ويضم المركز العديد من المنشآت والمرافق المختلفة من أهمها المنشآت الإدارية والخدمية التي تقدم كافة الخدمات لزوار المركز، ومن هذه الخدمات ما يخدم الزائر مباشرة كالخدمات الطبية حيث يقدم المركز فحوصات طبية مجانية للزائر ويستقبل الحالات الطارئة في المركز وإسعافها أولياً، ويقدم مبنى الشرطة خدمات أمنية للزوار تتمثل في المحافظة على الأمن والأمان داخل المركز.
أما مبنى الدفاع المدني فهو على أهبة الاستعداد لمواجهة أية حرائق داخل المركز وتقدم مراكز خدمات الاتصالات والمصارف والسفر التعريف بخدماتها للزوار وتمثل هذه المراكز وسيلة تعريفية وتثقيفية للزائر، ومن أمثلتها البنوك وشركات الطيران وشركات الاتصالات للهواتف النقالة ومركز للتعريف بالسياحة في محافظة ظفار، ويوجد كذلك مبنى المركز الإعلامي والذي تنطلق منه نشر فعاليات وأنشطة المهرجان بكافة أنواعها عبر وسائل الإعلام المختلفة وعبر الموقع الإلكتروني لمهرجان صلالة السياحي، ويوجد كذلك مصلى للرجال والنساء ودورات مياه عامة.

المسارح والقرية التراثية

بالإضافة إلى المسارح المتعددة التي يتميز بها مركز البلدية الترفيهي تقام عليها العديد من الفنون الثقافية والأدبية والفنية والدينية مثل المسرحيات المحلية والخليجية والمسابقات المتنوعة والفنون التقليدية والحفلات الفنية والندوات الشعرية والإنشاد الديني، ومن أهم هذه المسارح: المروج ومسرح مركز البلدية الترفيهي ومسرح البحيرة و مسرح الساحة العامة ومسرح الطفل والمسرح الدائري، كما يتم تخصيص مبان وخيام  للمعارض التسويقية التجارية الدولية والمحلية وإقامة معارض تتعلق بالقطاع العام ومعارض تتعلق بالقطاع الخاص بالإضافة إلى المعارض الشخصية التي تعتبر من أهم فعاليات المهرجان. ومن أهم معالم مركز البلدية الترفيهي وأشهرها هي القرية التراثية التي فيها تجسيد حي للبيئات الأربع في محافظة ظفار البيئة الحضرية والبيئة البدوية والبيئة الريفية والبيئة البحرية وتركز فعالياتها على العادات والفنون والحرف والألعاب والمسابقات التقليدية على المسرح الشعبي. كما يوجد بها أيضا السوق القديم وهناك قرية الطفل وتضم كل ما يتعلق بالطفل من وسائل ترفيهية وتثقيفية ويتم تحديد فعاليات هذه القرية أثناء فترة المهرجان، ويصبح سهل أتين بهذا الشكل منتجعا سياحيا متكاملا للسائح والزائر والمقيم من ترفيه وجلسات سمر ومخيمات ومطاعم محلية وشواء وتجمعات أسرية وخضرة.