الصناعات الحرفية تعتمد حزمة من برامج الرعاية والدعم لـ 144 حرفيا وحرفية

اعتمدت معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية حزمة من البرامج للرعاية والدعم الحرفي لعدد مائة وأربعة وأربعين حرفيا وحرفية من مختلف محافظات السلطنة احتفالا بمناسبة يوم النهضة المباركة والذي يصادف الثالث والعشرين من يوليو من كل عام، ويأتي الدعم المقدم للحرفيين بهدف تشجيع العمل الحرفي ومساعدة الحرفيين على تعزيز القدرات الإنتاجية والتسويقية وتسعى الهيئة من خلال تقديم الدعم والرعاية للحرفيين إلى تحقيق جملة من الأهداف أبرزها توفير بيئة حرفية مبدعة وقادرة على الإنتاج مع تحقيق معدلات نمو بما يتناسب مع مقتضيات التنمية المستدامة إضافة إلى تطوير الصناعات الحرفية مع مراعاة الاحتفاظ باللمسات المحلية التي تتميز بها الصناعات الحرفية، وتعتمد الهيئة على مفاهيم ومعايير علمية للدعم الحرفي من أجل رفع كفاءة إنتاج القطاع الحرفي في السلطنة.
وتعمل الهيئة على تكثيف كل الجهود والإمكانيات لتمكين الحرفيين من تعزيز إنتاج الصناعات الحرفية ورفع الكفاءة الإنتاجية للصناعات الحرفية، كما تحرص الهيئة على تعميم الاستفادة من تنفيذ مشاريع برامج الدعم والرعاية الحرفية على جميع الحرفيين في السلطنة مع إعطاء الأولوية للحرفيين المقيدين بقاعدة البيانات الحرفية والمسجلين بالسجل الحرفي لدى الهيئة ويمتلك بطاقة حرفية، وتأمل الهيئة من خلال الدعم المقدم إلى الاستفادة في إنتاج صناعات حرفية ذات مجال تسويقي واستثماري إضافة إلى تعزيز قدرات الحرفيين في تسخير الدعم لإنتاج صناعات حرفية ذات إقبال تسويقي وشرائي مع تأسيس قاعدة لإنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تعنى بالمجالات الحرفية.