البيئة الساحلية تقدم لزوارها ذكريات البحر والسفن وأهازيج الصيادين

كتبت – ريحاب رسمي –
تتميز محافظة ظفار بتنوع البيئات المختلفة، فمنها البيئة الصحراوية والبيئة الجبلية والبيئة الساحلية وقد حرصت اللجنة المشرفة على مهرجان صلالة على إبراز تلك البيئات ليتعرف عليها زائرو المهرجان ومن تلك البيئات البيئة الساحلية(البحرية) حيث تقع محافظة ظفار على بحر العرب وتتميز بشواطئها الجميلة ومواردها الساحلية الطبيعية مما يجعل من المناطق الساحلية بيئة فريدة من نوعها من حيث ما تحويه من تنوع أحيائي ومناظر طبيعية وما تشكله من عامل جذب سياحي.

وقسم البيئة البحرية بمركز البلدية الترفيهي يتسم بطابع مميز فيوجد به بعض القوارب التي تستخدم في موسم الصيد و قسم الدولاب الخاص بعمل النساء حيث تقوم النساء بتحويل الغزل لخيوط يتصنع منها شباك الصيد وكذلك قسم الرجال الخاص بصنع الشباك ومن المعروف عن البيئة البحرية أن تجلس النساء والرجال في الحوطة لمدة ستة اشهر لتجهيز أدوات الصيد من شباك وحبال أما الأطفال فيقومون بعمل زفة السنبوق الخاصة بموسم الصيد حيث يحمل الأولاد والبنات قارب صغير ويرددون أغاني خاصة بهم ويدورون في أنحاء المركز ومن مقر البيئة البحرية يتعرف زوار المهرجان على أهم عادات وتقاليد البيئة وكل ما تتميز به.