الاحتفاء بالمنتخب الوطني لذوي الإعاقة

بعد حصولهم على 12 ميدالية ملونة –
كتب – مهنا القمشوعي –
كرمت شركة كيمجي رامداس ممثلة في جناح كيمجي رامداس للمسؤولية الاجتماعية (إشراقة) لاعبي المنتخب الوطني لذوي الإعاقة لألعاب القوى المشارك في ملتقى تونس الدولي وحقق المنتخب خلال مشاركته 12 ميدالية ملونة وذلك برعاية الشيخ محمد بن حميد الغابشي نائب والي مسقط وبحضور سعادة علي بن سالم الجابري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية مسقط وأميت تندن رئيس الشؤون المالية بشركة كيمجي رامداس والدكتور منصور بن سلطان الطوقي رئيس اللجنة البارالمبية العمانية واللاعبين المكرمين، حيث حقق محمد المشايخي 3 ميداليات ملونة ذهبية دفع الجلة وبرونزية في رمي القرص وبرونزية في رمي الصولجان، فيما حقق اللاعب فوزي الحبيشي 3 ميداليات فضية في رمي الرمح ومثلها في رمي القرص وبرونزية في دفع الجلة، أما اللاعبة راية العبرية فقد حققت ميداليتين فضيتين في رمي القرص ورمي الرمح، فيما حقق اللاعب طالب البلوشي ذهبية في دفع الجلة وفضية في رمي القرص، فيما حقق محمد القاسمي فضية في رمي القرص وحقق طه الحراصي برونزية في سباق 100 متر.

روح التحدي والإرادة

وبعد التكريم ألقى الشيخ محمد بن حميد الغابشي نائب والي مطرح كلمة أوضح فيها عن سعادته لرعاية هذا التكريم وأن عمان تفخر بإنجازات اللجنة البارالمبية والقائمين عليها.
مشيرا الى أن النتائج التي تحققت زرعت فينا روح التحدي والإرادة وأعطتنا دفعة معنوية قوية ونحن بحاجة لهذه الدفعة المعنوية، وبلا شك نحن سعداء بهذه النتائج التي تحققت، ونتمنى لكم مزيدا من العطاء وتحقيق أفضل النتائج في مشواركم القادم.
إعادة هيكلة

وقد أوضح الدكتور منصور الطوقي في كلمة ألقاها في الحفل أن المنتخب بدأ تشكيله في عام 2016 وأعيد ترتيب جميع الجوانب في اللجنة البارالمبية وأن المنتخب واصل استعداداته وتدريباته لتأتي النتائج ويحقق المنتخب 25 ميدالية ملونة في بطولة غرب آسيا في عام 2016م، وتابع الطوقي أن هذه النتائج جاءت بصبر وتفان من قبل اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية وكذلك أعضاء إدارة اللجنة البارالمبية، مؤكدا في الوقت ذاته أن اللاعبين لديهم طموح كبير وإصرار وعزيمة في تحقيق النتائج الإيجابية ولابد علينا أن نساندهم لتحقيق تلك النتائج ونأمل بأن نكون ساهمنا إسهاما مباشرا في بناء الرياضة العمانية ونأمل بأن تكون السلطنة في مصاف الدول المتقدمة في رعاية رياضة المعوقين، واختتم الطوقي كلمته بتقديم الشكر والتقدير لللاعبين ولمن كانت له بصمة في هذا المنتخب من جهات حكومية وخاصة وأفراد ومنشآت.
دعم 3 ركائز

وألقى عبدالكريم بن سرور الجابري رئيس تنفيذ مشاريع اشراقة بمحافظة الداخلية كلمة الشركة قال فيها: إشراقة جناح كيمجي رامداس للمسؤولية الاجتماعية والذي تم تسميته مؤخرا بهذا الاسم منذ فترة لا تتجاوز العام حصل من خلالها على جائزة الرؤيا كأفضل قسم للمسؤولية الاجتماعية على مستوى السلطنة، كما إن إشراقة جناح كيمجي رامداس يعمل على دعم ثلاث ركائز أساسية في المجتمع وهي البنية الصحية والبنية التعليمية والخدمة المجتمعية، حيث يقدم من خلال هذه الركائز الثلاث الأجهزة والمعدات الطبية لبعض المستشفيات والمراكز الصحية في السلطنة وكذلك يقوم الجناح بدعم المرأة العمانية في مختلف المجالات».

12 جوهرة

فيما ألقت اللاعبة راية العبرية كلمة اللاعبين قالت فيها: «لقد تكاتفت الجهود وكنتم خير من حمل سفينتنا الرياضية عباب بحر الرياضة في المحافل الدولية بأمواجه العالية العاتية بكل ثبات ورباطة جأش لتحدي الصعاب والعقبات لتصل لبر العطاء وترسو في ميناء الإصرار بعد أن غامرت وصبرت وصابرت، وكان لزاما عليها أن تأتي بالجديد من جواهر الميداليات التي جمعها لاعبوها المهرة، 12 جوهرة نعرضها في عرسنا البهيج الذي أكتمل بحضوركم العبق ودعم من اشراقة جناح كيمجي رامداس للتنمية الاجتماعية، حيث إنها قامت مشكورة بدعم فريق ألعاب القوى لذوي الإعاقة للمشاركة في بطولة تونس الدولية الجائزة الكبرى، وأن اللجنة البارالمبية أعدت واستعدت لتجني ثمار هذا الدعم بما تحقق بهذا الإنجاز وما كان هذا الإنجاز إلا دافعا للجميع للمزيد من بذل الجهود والاستمرار والعطاء من أجل الارتقاء برياضتنا ووطننا الحبيب عمان».