منتخبنا لشباب اليد يواصل الإعداد للبطولة الآسيوية

صلالة – عادل البراكة –
يواصل منتخبنا الوطني للشباب لكرة اليد استعداداته الجادة للمشاركة في البطولة الآسيوية للشباب لكرة اليد ( التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم للشباب بإسبانيا 2019، في معسكره الأخير بصلالة  من خلال الحصص التدريبية اليومية على أرضية الصالة الرياضية بمجمع السعادة الرياضي بقيادة المدرب محمد عبد المعطي الذي يسعى إلى تجهيز المنتخب بدنيا وذهنيا قبل الشروع في خوض منافسات البطولة الرسمية من خلال مجموعته حيث ستكون البداية مع المنتخب اليمني الشقيق في افتتاح البطولة.

اجتماع

عقدت لجنة تنظيم الملاعب اجتماعا برئاسة أحمد بن جبلي الجبلي عضو الاتحاد العماني لكرة اليد ناقشت فيه كافة المواضيع المتعلقة بملاعب البطولة وتوزيع المهام على أعضاء اللجنة و آلية العمل خلال فترة إقامة البطولة.

مسابقة

أعلن الاتحاد العماني لكرة اليد عن مسابقة للجماهير برعاية الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) طيلة فترة البطولة الآسيوية لكرة اليد للشباب المقامة خلال الفترة من 16-26 يوليو الجاري، وقد رصد اتحاد الكرة جوائز للفائزين ممثلة في رصيد حياك بقيمة 20 ريالا لكل فائز من خلال تطبيق شروط المسابقة المتمثلة في اعادة التغريدة متابعة الحساب مشاركة الهاشتاج الخاص بالبطولة وسيحدد الفائز عن طريق القرعة.
جاهزية

وحول استعدادات المنتخب قال خالد بن خلفان الحسني مدير منتخب الشباب لكرة اليد : منتخبنا الوطني للشباب أصبح في جاهزية تامة لخوض  مشوار البطولة الآسيوية والتي سوف تستضيفها السلطنة في محافظة ظفار من ١٦-٢٦ يوليو، حيث يواصل المنتخب معسكره الداخلي في محافظه ظفار  بعد معسكر ناجح في جمهورية سلوفينيا، لعب خلاله سبع مباريات فاز في اربع مباريات وخسر مباراتين مع المنتخب السلوفيني للشباب وتعادل في مباراة كانت إيجابية واستفاد المنتخب منها كثيراً حيث كانت مع افضل الأندية السلوفينية ،إضافة إلى المنتخب السلوفيني للشباب الذي يضم لاعبين محترفين  واستطاع المنتخب الظهور بمستوى جيد جداً ، وفي المباراة الأخيرة امام المنتخب  السلوفيني ظهر اللاعبون بمستوى رائع ابهر بها الجميع.
واضاف مدير كنتخب الشباب لكرة اليد: بدأ المنتخب إعادة للبطولة في منتصف شهر مارس بقيادة المدرب محمد عبدالمعطي وكان التركيز على الجانب البدني وبعدها خاض المنتخب معسكرا خارجيا في مملكة البحرين ،خاض خلاله عدة مباريات مع افضل الاندية البحرينية والمنتخب البحريني للشباب والناشئين واستفاد المنتخب من هذه المبارياته الودية القوية.
وأشار إلى أن المنتخب في تطور ملحوظ ولله الحمد ولا توجد أي إصابات والجميع قائم بدوره في المنتخب من جهاز فني وإداري وطبي ،
ومن خلال هذه التجارب التي يخوضها المنتخب سوف يساعد في تصحيح الأخطاء والملاحظات التي يقع فيها اللاعبون من مباراة إلى أخرى لتجنبها في البطولة والمدرب حاليا يركز على القوة البدنية وكيفية التعامل معها إضافة إلى عزيمة وجدية اللاعبين في الاستمرار بنفس النمط وكلي امل بأن يقدم المنتخب مستوى أكبر يليق بهذا الإعداد مع تكاتف الجماهير . واختتم حديثه بالشكر للقائمين على المنتخب في الاتحاد العماني لكرة اليد على الاهتمام بهذه الفئة العمرية والتي تعتبر الركيزة الأساسية للمنتخبات الوطنية في المستقبل، علما بأن منتخب الشباب يضم 10 لاعبين من منتخب الناشئين الذي سوف يشارك بالبطولة الآسيوية للناشئين المزمع إقامتها في الاردن شهر سبتمبر القادم.