اليوم.. بدء فعاليات المخيم الفلكي الشبابي بجبل شمس

بمشاركة 44 شخصا من دول مجلس التعاون –
الحمراء – عبدالله بن محمد العبري –
تنطلق مساء اليوم بمنتجع جبل شمس السياحي بولاية الحمراء بمحافظة الداخلية فعاليات المخيم الفلكي الشبابي الذي تنظمه لجنة المخيم الفلكي الشبابي برعاية رسمية من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية ويستمر ثلاثة أيام. وتأتي إقامة هذا المخيم في نسخته الثانية بمشاركة 44 شابا وشابة من السلطنة ودول مجلس التعاون الخليجي وسيرعى حفل الافتتاح المكرم الشيخ زاهر بن عبدالله العبري عضو مجلس الدولة بحضور عدد من المسؤولين بالجمعية الفلكية العمانية، والقبة الفلكية بشركة تنمية نفط عمان، ونادي كعب الفلكي، ومرصد سمد الشأن الفلكي، وشركة الكون الأنيق، وممثلي الجهات المشاركة في المخيم. وحول فعاليات المخيم وأهدافه قال علي بن عامر الشيباني المشرف العام على المخيم: «إن الفعالية عبارة عن مخيم فلكي تفاعلي مقدم للشباب الخليجي ويهدف إلى التبادل المعرفي وبناء القدرات وتطويرها، وتشتمل مجموعة من المحاضرات النظرية وحلقات العمل المتخصصة وأمسيات الرصد الفلكية إلى جانب عرض التجارب الناجحة لهواة الفلك والفضاء في السلطنة ودول الخليج العربية». وعن اختيار جبل شمس لتنظيم هذه الفعالية أضاف: «إن اختيارنا لجبل شمس لإقامة هذا المخيم جاء نتيجة لما ينفرد به من مقومات طبيعية تساهم في إنجاح برنامج المخيم كاعتدال درجات الحرارة نهارا والبرودة ليلا وصفاء السماء ليلا والتي تساعد على إقامة أمسيات الرصد الفلكي للأجرام السماوية وتصويرها».

وعن البرنامج العام قال عيسى بن سالم آل الشيخ المشرف على البرنامج العلمي للمخيم: «سنقوم خلال أيام المخيم بإلقاء مجموعة من المحاضرات وحلقات العمل المتخصصة في علوم الفلك والفضاء بهدف توعية الشباب وتثقيفهم والمساهمة في تنشيط إبداعاتهم في المجالات المرتبطة بهذه العلوم وتمكين الشباب المشاركين في مجال الرصد الفلكي واستخدام تقنياته إلى جانب حلقات نقاشية تهدف إلى تسليط الضوء على النماذج الشبابية الناجحة في مجال علوم الفلك والفضاء، وأيضا تسليط الضوء على الجهود الفلكية المبذولة في المنطقة سواء على مستوى الأفراد أو المؤسسات وإيجاد قنوات تواصل بين المهتمين بعلم الفلك والجهات المعنية لتنسيق الجهود فيما بينهم وإثراء المحتوى العربي الفلكي في شبكة الإنترنت والتشجيع على نشر الثقافة الفلكية».