«لؤلوة البوسنة».. تستعيد بريقها لاستقبال المصلين

سراييفو/٩ يوليو٢٠١٨/ من أبرز المساجد العثمانية في البوسنة والهرسك، تعرض للتدمير على يد الصرب خلال حرب البوسنة عام 1992، وتجري إعادة بنائه حاليا لفتحه أمام المصلين مجددا. ويقع المسجد الذي يوصف بـ “لؤلؤة البوسنة” في مدينة فوجا، شمالي البلاد، وصممه “حسن نزير” الزميل المقرب من المعماري العثماني الشهير “معمار سنان”. وبني مسجد ألاجا، عام 1549، وفق تصميم أخّاذ، جعله يستحق لقب “لؤلؤة البوسنة” وهدمته القوات الصربية حتى أساساته إبان الحرب. وتواصل المديرية العامة للأوقاف، مشروع إعادة بناء المسجد، الذي انطلق عام 2014 حيث وصلت أعمال تشييده لمراحلها الأخيرة.

الأناضول