فرشاة تنظيف شواية الطعام تشكل خطرا على الصحة

واشنطن في 8 يوليو/ العمانية / حذرت الجمعية الطبية الأمريكية من ان فرشاة تنظيف شواية الطعام تشكل خطرا على الصحة، واكدت في بيان جديد اصدرته ونشره موقع اي ساينس الاليكتروني ان شعيرات تلك الفرشاة يمكن أن تنقطع وتلتصق بالشواء والطعام المطهي مما يشكل خطرا صحيا خطيرا.

وقالت باربارا مكانيني رئيسة الجمعية إنه عندما يتم ابتلاعها فإن تلك الشعيرات تتسبب باصابات خطيرة وفي بعض الحالات تؤدي إلى حالة طوارئ جراحية مشيرة الى أنه لتجنب ذلك يتعين مسح الشواية باستمرار بعد استخدامها، ودعت الجمعية المسؤولين الامريكيين إلى اشتراط وضع بيان تحذيري على الفرشاة عند بيعها حول إمكانية قطع الشعيرات وابتلاعها عن طريق الخطأ، واشارت الى انه خلال 12 عاما تم رصد أكثر من 1600 زيارة لأقسام الطوارئ في المستشفيات الامريكية بسبب فرشاة تنظيف الشواية بينما افادت بيانات اخرى بانها حوالي 130 في العام وكانت معظم الإصابات في الفم والحلق واللوزتين وكان بعض المرضى بحاجة إلى الجراحة .

واشار الدكتور ديفيد تشانج أستاذ مساعد في طب الأذن والأنف والحنجرة في كلية الطب بجامعة ميسوري ان الاعداد قد تكون اكثر من ذلك لان تلك الارقام تستند فقط الى بيانات من قاموا بالزيارات وهي لا تتضمن الحالات التي تظهر في مرافق الرعاية العاجلة أو الأماكن الخارجية الأخرى، واشار الى تسجيل حالات اصابات في المعدة والأمعاء بعد بلع شعيرات مخفية في الطعام.