جامع بني هناه في لوى يختتم أنشطته الدينية والثقافية

لوى – عبدالله بن سالم المانعي –
اختتمت بجامع بني هناه بولاية لوى الأنشطة الدينية والثقافية التي أقيمت خلال شهر رمضان الفضيل في احتفالية أقيمت مساء أمس الأول برعاية الشيخ نجيب بن سالم الرحيلي المدير المساعد بإدارة الأوقاف والشؤون الدينية بمحافظة شمال الباطنة.

وكانت الفعاليات قد تنوعت طيلة فترة الشهر بين الدروس التعليمية وحلقات الذكر وتعليم تلاوة وحفظ أجزاء من القرآن الكريم بالإضافة إلى دروس تأملية وأخرى فقهية ومسابقات ثقافية تناولت المعلومات العامة والأماكن التاريخية والتراثية والسياحية والمعالم البارزة بالإضافة لفن الإلقاء والتنافس في القصائد الشعرية المعبرة
وقال عبيد بن هاشل الهنائي الموجه الديني والمشرف على الفعاليات بجامع بني هناه إن التفاعل كان كبيرا مع الفعاليات التي احتضنها الجامع وسط حرص ومشاركة من أولياء الأمور لفلذات أكبادهم لاستغلال روحانية الشهر الفضيل فيما هو نافع ومفيد
وقدم ثلة من المشاركين التومينة وهي مناسبة يحتفل بها لمن أكمل ختم القرآن الكريم بالإضافة إلى تقديم فقرات أخرى متنوعة نالت استحسان الحضور.
وقدم راعي المناسبة التكريم لأولياء الأمور والمتعاونين وللداعمين وللمشاركين في تلك الأنشطة كما تم تقديم هدية له.
حضر الختام عدد من أعضاء المجلس البلدي بمحافظة شمال الباطنة والمسؤولون بالمؤسسات الحكومية والخاصة ولفيف من المدعوين بمشاركة من أولياء الأمور.