فشل الهدنة الأحادية في أفغانستان وطالبان تقتل 27 شخصا

كابول – وكالات: قال مسؤولون امس إن ما لا يقل عن 27 شخصا قتلوا في هجمات منفصلة في أنحاء أفغانستان، وذلك في أول يوم من وقف إطلاق النار الأحادي الذي أعلنته الحكومة مع حركة طالبان.
وقد لقي ما لا يقل عن ثمانية من أفراد قوات الأمن حتفهم، بعدما هاجم مسلحو طالبان مركز منطقة في إقليم فراه بشمال أفغانستان خلال الليل. وقال مانان قاتيه: إن المئات من المسلحين اقتحموا نقاط تفتيش ومقار للشرطة ومركز منطقة كوهستان. وقال رحمة الله توركستاني، العضو بمجلس الإقليم إن محمد باناه، زعيم المنطقة كان ضمن القتلى. وفي الأسبوع الماضي أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني لأول مرة وقفا غير مشروط لإطلاق النار مع طالبان تزامنا مع اقتراب نهاية شهر رمضان.
وردا على ذلك أعلنت طالبان وقفا مفاجئا لإطلاق النار لمدة ثلاثة أيام خلال إجازة عيد الفطر التي تبدأ في منتصف يونيو الجاري، ولم توقف طالبان هجماتها الآن.