«فونت كود» برنامج جديد لإخفاء المعلومات السرية داخل الملفات النصية

 سان فرانسيسكو/ 13 مايو 2018/ ابتكر باحثون في كلية الهندسة بجامعة كولومبيا الأمريكية برنامج كمبيوتر جديدا يحمل اسم “فونت كود”، من أجل إخفاء المعلومات السرية داخل الملفات النصية التقليدية عن طريق تغيير شكل حروف الكتابة أو التشويش عليها.
ويجري برنامج “فونت كود” تشويشا على أشكال حروف الكتابة داخل النص من أجل تشفير الرسالة السرية داخله، مع إمكانية فك تشفير هذه الرسالة في وقت لاحق.
وأفاد الموقع الإلكتروني “ساينس ديلي” المتخصص في الأبحاث العلمية والتكنولوجيا بأن هذا البرنامج يعمل مع معظم الخطوط المستخدمة في برامج معالجة النصوص، ومع مختلف أنواع الوثائق، كما أنه يحافظ على سرية الرسالة حتى في حالة طباعة النص على الورق أو تغيير صيغة التخزين الأصلية إلى صيغة أخرى.
ويقول تشانجشي زينج الأستاذ المساعد في مجال علوم الكمبيوتر بالجامعة والمشرف على البرنامج: “في حين أن التطبيق الواضح لهذا البرنامج يتركز على أعمال التجسس، إلا أننا نعتقد أن برنامج فونت كود له استخدامات أخرى أكثر عملية بالنسبة للشركات التي تريد منع التلاعب في وثائقها أو الحفاظ على حقوق الملكية الفكرية الخاصة بها”.
ويقول الباحث تشانج تشياو الذي شارك في ابتكار البرنامج إن “تعديل أي حرف أو رمز أو علامة ترقيم داخل النص بشكل طفيف يؤدي إلى تغيير معنى الوثيقة، ورغم أن هذه المعلومة التي يتم إخفائها غير واضحة للبشر، إلا أنها تظل مقروءة بالنسبة للكمبيوتر تماما مثل شريط الرموز. ولكن بعكس شريط الرموز، فإن فونت كود لا يقوم بتغيير عناصر الجمال البصرية للمادة المطبوعة، كما أن وجوده يظل سريا”.
(د ب أ)