ميناء صحار يستضيف اجتماع وكلاء الشحن البحري

احتفل بالشراكة الطويلة مع ميناء روتردام الهولندي –
استضاف ميناء صحار والمنطقة الحرة الاجتماع السنوي لوكلاء الشحن البحري بفندق كراون بلازا صحار. حيث اطلع الخبراء في قطاع الشحن البحري وميناء صحار على أحدث التطورات والمبادرات الجارية في منطقة الميناء، كما تم خلال الاجتماع مشاركة الآراء ووجهات النظر حول آخر التطورات والاتجاهات في القطاع، إضافة إلى مناقشة الوسائل والطرق المبتكرة لجذب المزيد من الأعمال إلى ميناء صحار والمنطقة الحرة في المستقبل.

أكد مارك جيلنكيرشن الرئيس التنفيذي لميناء صحار والمنطقة الحرة، على ان الميناء يعتبر الأسرع نموًا في المنطقة، لذا من المهم أن نكون على تواصل مستمر مع شركائنا في القطاع البحري لتبادل المعلومات حول أحدث التطورات الجارية والخطط التي نعمل عليها. ويؤكد هذا الاجتماع السنوي التزامنا التام بالتعاون مع الشركاء من أجل الاستمرار بتوفير مرافق وتسهيلات ذات مستوى عالمي وقدرات تشغيلية عالية مع مواكبة الاتجاهات في هذا القطاع والتطورات التي وفرتها التقنيات الحديثة.
وكان الاجتماع قد بدأ بكلمة ترحيبية قدمها روبرت بارتسترا، المدير التجاري التنفيذي في ميناء صحار والمنطقة الحرة، تبعها عقد العديد من جلسات النقاش وورش العمل التي تناولت مواضيع متنوعة منها الخدمات البحرية ومستجدات الجمارك بالتعاون مع شرطة عمان السلطانية، ومستجدات المحطات النهائية، إلى جانب جلسة ختامية لطرح الأسئلة والإجابة عليها.
وعقب الاجتماع، أقيم المهرجان السنوي لأسماك الرنجة الشهير بالتعاون مع سفارة مملكة هولندا في مسقط احتفاءً بالعلاقة الطويلة والناجحة التي تربط مينائي صحار وروتردام والتي تُعد بدورها نموذجا مشرفا للعلاقات المتينة التي تربط بين البلدين الصديقين بحضور عدد من ممثلي الحكومة والقطاعين العام والخاص الذين شاركوا في هذه الفعالية الثقافية الهولندية.
وقال جيلنكيرشن الرئيس التنفيذي لميناء صحار والمنطقة الحرة، إن هذه الفعالية هي فرصة حقيقة نتشارك فيها الاحتفاء بالعلاقات الراسخة التي تربط السلطنة بمملكة هولندا، فمنذ بدء أعماله التشغيلية في العام 2003م، حقق ميناء صحار عددا كبيرا من الإنجازات بالشراكة مع ميناء روتردام – شريكنا التجاري في هولندا، ولذا فإن هذا الاحتفال ليس مجرد احتفاء بهذه الشراكة، بل أبعد من ذلك هو تجسيد لعمق العلاقات التي تربط شعبي البلدين الصديقين.