عوِّدي طفلكِ على ترتيب غرفته

النظافة والنظام من السلوكيات التي يحتاج الإنسان للتنشئة عليها في صغره لكي تستمر معه في الكبر، وهنا تأتي ضرورة تعويد الطفل في صغره على الحياة في بيئة منظمة ونظيفة، وهو ما يبدأ من غرفته حيث ينبغي أن يتعلم كيف يساعد في تنظيفها وتنظيمها، فالأطفال لصغر سنهم لا يدركون مدى الفوضى التي يخلفونها بعد فراغهم من اللعب أو بعد تناولهم الطعام، وهي الشكوى المتكررة للعديد من الأمهات، ويقدم موقع «سوبرماما» بعض النصائح لتشجيع الأطفال على المساعدة في تنظيم وترتيب غرفتهم.

  1. كوني قدوة لهم أولًا:
    إذا اعتاد أطفالك على رؤيتك بعد عودتك إلى المنزل تلقين ملابسك على المقعد وتقذفين بحذائك على الأرض بالطبع ستكون هذه رؤيتهم هم الآخرون، فهل تتوقعين أنهم برؤيتهم لدولابك غير منظم سيعلقون ملابسهم في الدولاب عندما يعودون من المدرسة -على سبيل المثال- أو يرتبون ألعابهم بعد انتهائهم من اللعب؟ بالطبع لا.
    إذا كنتِ شخصية غير منظمة فهذا هو وقت التغيير، تعلمي كيفية الحفاظ على نظام ونظافة المنزل كي لا يؤثر الأمر بالتبعية على أطفالك.

  2. ضعي قواعد صارمة لإخراج الألعاب:
    ضعي قواعد صارمة فيما يخص إخراج الألعاب وأدوات الرسم والتلوين، فما يتسبب في الفوضى عادة أن الأطفال يخرجون كل الألعاب في وقت واحد المكعبات والبازل والدمى والصلصال.
    اجمعي كل لعبة في علبة خاصة بها -خاصة الألعاب ذات القطع الصغيرة- كالمكعبات والبازل، ولا تسمحي لهم بإخراج لعبة قبل جمع اللعبة التي انتهوا منها، والأمر كذلك على الأدوات المختلفة.

  3. ثبتي أرففا منخفضة تناسب طولهم:
    ثبتي أرففا منخفضة مناسبة لطولهم لوضع الألعاب والكتب عليها، وكذلك في الدولاب بإمكانك تثبيت ماسورة تعليق بارتفاع منخفض ليتمكنوا من تعليق ملابسهم بسهولة عليها.

  4. أوضحي محتويات كل درج:
    سهلي عليهم عملية تخزين الألعاب، استخدمي صناديق شفافة مصنوعة من البلاستيك أو الأدراج البلاستيكية، وضعي على كل صندوق علامة توضح محتوياته سواء مكتوبة إذا كان يجيد القراءة أو صورة توضحها.

  5. استعيني بمنظمات الأدراج:
    خاصة في حالة الأدراج الواسعة التي يسهل أن يختلط فيها كل شيء، استخدمي منظمات الأدراج سواء الجاهزة أو يمكنك عملها في المنزل باستخدام ورق الكرتون المقوى، سواء في أدراج الملابس لتفصلي القطع الصغيرة مثل الجوارب والملابس الداخلية، أو الأشياء الصغيرة مثل الاكسسوارات وتوك الشعر أو الألعاب الصغيرة.

  6. رتبي أوراقهم الخاصة في ملفات شفافة:
    يحتفظ أغلب الأطفال بأوراق مثل كروت عيد ميلادهم ورسومهم وخطابات زملائهم في المدرسة أو الحضانة، علميهم كيف يجمعون هذه الأوراق ويرتبونها في ملفات خاصة شفافة ليسهل استخراج أي منها بسهولة.

  7. ميزي أدواتهم الشخصية بلون مختلف:
    ساعديهم على التمييز بين أدوات النظافة الشخصية الخاصة بكل منهم، خاصة إذا كان لديك أكثر من طفل، فيفضل أن يكون لكل طفل منشفة وفرشاة ولوفة استحمام بلون مميز كي يستطيع كل منهم وضع أشياءه في مكانها الصحيح.

  8. ضعي عقابًا خفيفًا للفوضى:
    علمي أطفالك أن هناك عواقب للفوضى، وضعي نظامًا صارمًا -على سبيل المثال- إذا لم يقوموا بجمع ألعابهم فلن يلعبوا بها في اليوم التالي، أو سيتم حرمانهم من شيء ما يحبونه.

  9. لا تُخرجي كل الألعاب:
    لا تخرجي كل الألعاب أو كل الكتب في مرة واحدة، الأطفال عادة ما يفقدون الشغف بالألعاب بسرعة إذا كانت أمامهم طوال الوقت. يمكنك إخفاء بعض الألعاب وترك البعض الآخر والتبديل بينها من وقت لآخر.

  10. حددي وقتا لجمع الألعاب:
    ثبتي روتينا يوميّا ووقتا بعينه لجمع الألعاب وترتيب المكان، وليكن هذا قبل وقت النوم أو قبل مشاهدة التليفزيون أو قبل الخروج من المنزل.

  11. خصصي سلة للقمامة وأخرى للغسيل:
    ابنتي الصغيرة لا تحب الذهاب إلى المطبخ حيث سلة القمامة لإلقاء الأوراق لذلك وضعت سلة قمامة صغيرة في غرفتها، يمكنك أنت أيضا فعل ذلك ووضع سلة للغسيل لتجنب فوضى الملابس المتسخة الملقاة في كل مكان.
    يحتاج الأطفال لتعلم النظام والنظافة ووجود روتين يومي ثابت يساعدهم على أن يصبح الأمر بمرور الوقت جزءًا من شخصيتهم، ربما تتعبين في البداية ولكن لا تستسلمي، ليس فقط لأن هذا يأخذ من صحتك ووقتك ويستزفك نفسيّا، ولكنه أيضا يؤثر على شخصية أطفالك بشكل سلبي ويجعلهم أقل اعتمادا على أنفسهم.