سوق الرستاق .. مرفد اقتصادي وسياحي

تصوير :مالك بن حمد المعولي –
يعتبر سوق الرستاق من أقدم أسواق السلطنة وأبرزها فقد كان بمثابة السوق المركزي للمحافظة والولايات المجاورة، وهو معلم مهم يقصده المواطنون من كل مكان ووجهة لكل بائع ومتسوق، ويزخر بوفرة البضائع التي يحتاجها المواطن العماني في حياته اليومية، وفي الوقت الحاضر إضافة إلى أهميته التجارية والاقتصادية يعد وجهة سياحية في الولاية إلى جانب قلعة الرستاق التاريخية.

كما تنشط في ولاية الرستاق زراعة الحبوب كالذرة والقمح والحمص واللوبيا والثوم والبصل وغيرها من المنتجات ليجد المشتري وصاحب التجارة أيضا حاجته في هذا السوق، وكان الناس يأنسون عند الذهاب للسوق ليس للتسوق فحسب وإنما للتنزه ولسماع الأخبار الجديدة التي تعلن في السوق حيث لا توجد وسائل للتواصل ومعرفة الأخبار غير هذا السوق.