اليوم .. بعثة الحج العمانية تغادر إلى الديار المقدسة لخدمة ضيوف الرحمن

التأكيد على أصحاب الحملات بالتزام الشروط والقوانين –
كتب – جمعة بن سعيد الرقيشي –

تغادر بعثة الحج العمانية صباح اليوم مطار مسقط الدولي متجهة إلى مطار جدة الدولي بالمملكة العربية السعودية لتحط رحالها في مكة المكرمة.
وقال الشيخ سلطان بن سعيد الهنائي رئيس بعثة الحج العمانية: إنه بفضل الله وتوفيقه اتخذت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية كافة التجهيزات الأساسية لسفر الحجاج، والتجهيزات اللازمة التي يحتاجها الحاج في مكة المكرمة والمدينة المنورة، مشيرا الى أن فور وصول البعثة إلى مطار جدة سوف تتجه إلى مكة المكرمة، لتحط رحالها هناك لخدمة ضيوف الرحمن، وتقديم كافة الخدمات التي يحتاجها الحجاج خلال فترة موسم الحج، كما أشار الهنائي بأن البعثة ستوفد فريق عمل متكامل إلى المدينة المنورة لخدمة الحجاج، الذين يقصدون زيارة المدينة المنورة والصلاة في المسجد النبوي الشريف، كما أنها سوف تتعاون مع كافة بعثات الحج في العالم لتقديم الخدمات ضرورية لحجاج بيت الله الحرام بصفة عامة وحجاج السلطنة بصفة خاصة.
وأشار في تصريحه: أن وزارة الأوقاف اعتمدت 66 شركة لنقل حجاج السلطنة خلال هذا العام، وجاءت حصة السلطنة في عدد الحجاج حسب اعتماد العدد من وزارة الحج بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، والبالغة 14 ألف حاج وحاجة تشمل 13438 حاجا عمانيا منهم 736 للبعثة الرسمية والبعثة العسكرية و300 للحجاج العرب و262 للحجاج غير العرب.

الالتزام بالشروط والقوانين

ونوه رئيس بعثة الحج العمانية لهذا العام بأن على أصحاب الحملات الذين يفدون إلى الديار المقدسة بالمملكة العربية السعودية لأداء شعيرة العمرة والحج، الالتزام بالشروط والقوانين التي تطبقها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بالسلطنة، وكذلك السلطات في المملكة العربية السعودية من حيث التأكد من تسجيل الحملة رسميا لدى الوزارة وبالتصاريح الصحيحة التي تؤهلهم لدخول الديار المقدسة، وذلك حسب الشروط التي تتلقاها الوزارة من قبل المختصين عن الحج في المملكة العربية السعودية بُعدا عن الإحراج وخوفا من إمكانية إرجاعهم إلى بلادهم. ونصح رئيس بعثة الحج العمانية أصحاب الحملات بصفة خاصة بأن يراعوا هذه الأمانة وهم الحجاج فهم أمانة في ذهابهم وعودتهم وتوخي الحذر في الطرقات، وأخذ قسط من الراحة والعمل على تجنب المشي في الليل، كما أكد أن على كل حاج التأكد من صاحب الحملة، هل هي مسجلة رسميا من قبل الحكومة أو هي حملة وهمية، حيث إنه يمكن على الحدود ألا يتم تجاوز نقاط التفتيش الأمنية.
يذكر أن بعثة الحج العمانية تضم في عضويتها لهذا العام وفدا من الإفتاء والإرشاد الديني والوفد الإداري والمالي ووفد الإشراف على الحملات والوفد الطبي ووفد شرطة عمان السلطانية ووفد الادعاء العام والوفد الإعلامي والوفد الكشفي. وسيقوم كافة أعضاء وفود البعثة بمهامهم وواجباتهم الموكلة لهم لخدمة حجاج السلطنة من العمانيين وغيرهم وبقية حجاج بيت الله الحرام في جميع المشاعر في مكة المكرمة والمدينة المنورة قبل انتقالهم إلى منى وعرفات. هذا وسيكون في وداع البعثة خلال مغادرتها الى الديار المقدسة فضيلة الدكتور كهلان بن نبهان الخروصي مساعد مفتي عام السلطنة وعدد من المسؤولين في وزارة الاوقاف والشؤون الدينية.