16 قتيلا بانفجار في الموصل والقوات العراقية تستعد لتحرير الجزء الغربي من المدينة

العبادي يطلب من ترامب إنهاء القيود على سفر العراقيين إلى أمريكا –
بغداد ـ عمان ـ جبار الربيعي –
أعلن مصدر عسكري عراقي أمس مقتل 16 شخصا بينهم ضابط في حوادث انفجار سيارات مفخخة بمدينة الموصل 400 كم شمال بغداد.
وقال النقيب أحمد العبيدي من جهاز مكافحة الإرهاب ان «انفجار سيارة مفخخة في حي المهندسين في الساحل الأيسر من مدينة الموصل اسفر عن مقتل أربعة مدنيين، فيما انفجرت سيارة ثانية كانت في منطقة الدركزلية بالمحور الشرقي، ما اسفر عن مقتل خمسة مدنيين وضابط برتبة نقيب».وكان انفجار سيارة مفخخة في حي الزهور بالموصل اليوم أيضا اسفر عن مقتل خمسة جنود ومدني وإصابة خمسة آخرين بجروح بحسب مصدر صحي.ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرات.
وكان تنظيم داعش قد أعلن عن مسؤوليته عن هجمات مماثلة في العراق.
وتستعد القوات العراقية لشن هجوم جديد يرمي إلى تحرير الجزء الغربي من الموصل الذي لايزال تحت سيطرة داعش.
كما أعلنت وزارة الدفاع العراقية، أمس، عن تدمير مقر لعصابات داعش الإرهابية بقصف لطيران التحالف الدولي، غرب مدينة الموصل.
وقال بيان لوزارة الدفاع العراقية، ان «طائرات التحالف الدولي نفذت وبالتنسيق مع المديرية العامة للاستخبارات والأمن ضربة جوية استطاعت من خلالها تدمير مقر لعصابات داعش الإرهابية وموقع لكتيبة صواريخ في منطقة بادوش». وفي السياق ذاته، أفاد مصدر أمني، أن «تنظيم داعش أغلق جميع مكاتب ومقرات ديوان الحسبة في الساحل الأيمن من الموصل وقرر تصفية أموالها وإغلاق حساباتها خشية وقوع معلوماتها بيد القوات الأمنية»، مبيناً أن «التنظيم قرر إرسال عناصر تلك المقرات إلى جبهات القتال استعدادا لصد عمليات القوات المشتركة المزمع انطلاقها خلال الأيام القليلة القادمة». وأشار المصدر إلى إن «مروحية قتالية قصفت تجمعاً لمفرزة من تنظيم داعش الإرهابي قرب بحيرة حمرين، 64 كم (شمال شرق بعقوبة)، مما أدى الى مقتل أحد أهم ناقلي المتفجرات في البحيرة عن طريق القوارب والملقب بـ (ابو السمك) وإصابة عدد آخر». وفي الانبار، قال مصدر أمني في المحافظة إن « قوات تابعة لحشد عشائر لواء الكرمة تمكنت من تفكيك أكثر من 70 عبوة ناسفة في قضاء الكرمة المحرر، 53 كم (شرق الرمادي)»، مبينا أن «هذه العبوات محلية الصنع ومليئة بمواد شديدة الانفجار». وفي بغداد، قتل شخص وأصيب أربعة آخرون بانفجار عبوة ناسفة شمال العاصمة بغداد.
من جانب آخر قالت الحكومة العراقية في بيان أمس إن رئيس الوزراء حيدر العبادي طلب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رفع قيود السفر المفروضة على بلاده وذلك في أول اتصال هاتفي بين الزعيمين.
وقال البيان إن العبادي «أكد على أهمية مراجعة القرار الذي صدر بحق العراقيين للسفر إلى الولايات المتحدة ورفع العراق من قائمة الدول المذكورة في الأمر الرئاسي.»
وأضاف البيان أن ترامب «أكد أهمية التنسيق لإيجاد حل لهذا الموضوع بأقرب وقت وانه سيوجه وزارة الخارجية الأمريكية في هذا الإطار.»
وقال ترامب إنه سيواصل الدفع نحو إعادة تفعيل أمر تنفيذي يحظر بصفة مؤقتة دخول مواطني العراق وإيران وليبيا والصومال والسودان وسوريا واليمن.
وأمر قاض أمريكي الأسبوع الماضي بوقف سريان الأمر التنفيذي ورفضت محكمة أمس الأول استئنافا من الإدارة لإعادة تفعيله.