مقتل 3 جنود أتراك بـ «ضربات صديقة» روسية في سوريا

الكرملين يعزو الخطأ إلى ضعف التنسيق –
أنقرة – موسكو – (رويترز): قال الجيش التركي في بيان إن ضربات جوية روسية قتلت خطأ ثلاثة جنود أتراك وأصابت 11 آخرين أثناء عملية ضد تنظيم داعش في شمال سوريا صباح أمس.
وأضاف البيان أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتصل بنظيره التركي طيب أردوغان وعبر عن حزنه بسبب الحادث وقدم تعازيه في قتلى الحادث. وأضاف أن الجانبين كليهما يجريان تحقيقات في الحادث.
وقالت وكالة الإعلام الروسية أمس إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ نظيره التركي طيب أردوغان أن ضعف التنسيق بين موسكو وأنقرة هو السبب في القتل الخطأ لثلاثة جنود أتراك في سوريا.
ونسبت الوكالة في وقت سابق إلى ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين تأكيده أن طائرات حربية روسية قتلت بطريق الخطأ ثلاثة جنود أتراك في ضربة جوية أخطأت الهدف في شمال سوريا.
وقال الكرملين في وقت سابق إن بوتين وأردوغان اتفقا أثناء الاتصال على تعزيز التعاون العسكري ضد تنظيم داعش في سوريا بعد الحادث.