ميركل تبحث وضع حقوق الإنسان في التبت

برلين- (د ب أ):تبادلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الآراء مع الممثل الأمريكي الشهير ريتشارد جير بشأن وضع حقوق الإنسان في منطقة التبت التابع للصين.
وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت أمس إن ميركل تحدثت مع جير «عن الوضع في المنطقة».وبحسب معلومات إن لقاء المستشارة مع ممثل هوليوود الشهير في ديوان المستشارية استغرق نحو 45 دقيقة- أي تجاوز المدة التي كان مخططا لها وهي 30 دقيقة.
يشار إلى أن جير 67/‏‏ عاما/‏‏ هو رئيس «الحملة الدولية من أجل التبت».وتعمل الحملة التي تم تأسيسها في عام 1988 من أجل الديمقراطية وتأمين حقوق الإنسان في منطقة التبت وكذلك حماية الحضارة والبيئة للمنطقة التابعة لجمهورية الصين الشعبية.
ونشر المكتب الاتحادي للإعلام صورة تجمع بين ميركل وجير ويمكن بها رؤية الطريقة التي يتبادلان بها الآراء عند تناول القهوة والماء.ولم يتم إعلان تفاصيل أخرى عن محتوى الحديث.
يذكر أن نائبة المتحدث باسم الحكومة أولريكه ديمر كانت أكدت عند إعلان موعد اللقاء مع ميركل أن جمهورية ألمانيا الاتحادية تساند «سياسة صين واحدة».ولكنها أكدت أيضا أن برلين تدعو لمراعاة حقوق الإنسان في الصين وحقوق الأقليات بمنطقة التبت وحقهم في حكم ذاتي ثقافي وديني داخل الصين.