7994 متبرعا فعليا بالدم بصحار العام الماضي

من بين 11650 متبرعا –
صحار- سيف بن محمد المعمري –
حقق بنك الدم بمستشفى صحار نجاحا في جمع وحدات التبرع بالدم خلال العام الماضي 2016 فبلغت نسبة إجمالي المتبرعين الطوعيين 78.7 ٪ من إجمالي عدد المتبرعين بالدم وهي نسبة تؤكد على أهمية التبرع وإقبال أفراد المجتمع طواعية للتبرع بالدم وهو عمل إنساني يساهم في توفير كميات من الدم تتطلبها المؤسسات الصحية.
وقالت فاطمة بنت راشد الفتحية مسؤولة شؤون المتبرعين وتنسيق الحملات الخارجية ببنك الدم بمستشفى صحار لـ»عمان»: إن بنك الدم بمستشفي صحار يقدم خدمات متنوعة للمرضى المحتاجين لوحدات من الدم بالإضافة إلى دوره في إنقاذ عدد كبير من ضحايا الحوادث المستخدمين للطريق البري الرابط بين السلطنة ودول الخليج العربي، كما أن البنية الاجتماعية والصناعية التي تنمو في محافظه شمال الباطنة تستدعي من بنك الدم بمستشفي صحار التطور والنمو في تقديم خدمته مشيرة إلى أن عدد المتبرعين الكلي لعام 2016م، بلغ 11650 أحد عشر ألفا وستمائة وخمسين متبرعا، فقام 7994 سبعة آلاف وتسعمائة وأربعة وتسعون بالتبرع الفعلي، بينما بلغ عدد المتبرعين الذين لم يستوفوا شروط التبرع بالدم 3732 ثلاثة آلاف وسبعمائة واثنين وثلاثين متبرعا، موضحة أن عدد حملات التبرع بالدم التي تمت بمحافظة شمال الباطنة بلغت 95 حملة تبرعات بالدم، ومؤكدة على تنام ملاحظ من حيث كميات الدم المتوفرة وحاجة المرضى المتزايدة، ولكن بفضل الله تعالى استطاع بنك الدم بجهود فريقه أن يحقق الهدف الإنساني النبيل وهو توفير الدم وقت حاجته لجميع المرضى المحتاجين لنقل الدم أو كعلاج للمحتاجين له.
وأضافت الفتحية: يقوم العاملون ببنك الدم بتحضير مشتقات الدم كالصفائح الدموية وكريات الدم الحمراء والبلازما المتجمدة والراسب البارد، كما يقوم بنك الدم بتغطية جميع المستشفيات الخاصة بمحافظة شمال الباطنة وفق حاجتهم للدم.