ضبط 150 كيلوجراما مواد غذائية و20 ماكينة خياطة وكميات من «التمباك»

بمنزل تقطنه أيد عاملة وافدة بمطرح –

ضبطت فرق التفتيش ومراقبة الأغذية بالمديرية العامة لبلدية مسقط بمطرح الكبرى بالتنسيق مع إدارة الادعاء العام لقضايا بلدية مسقط وشرطة عمان السلطانية ووزارة القوى العاملة أربعة أياد عاملة وافدة تتخذ أحد المنازل المتهالكة في ولاية مطرح بالقرب من سوق الشجيعية مقرا لممارسة عدد من الأنشطة التجارية المختلفة من غير ترخيص بلدي؛ منها إعداد الوجبات الغذائية وبيعها، وخياطة الملابس، وتخزين الأقمشة.
وأوضح فريق التفتيش ومراقبة الأغذية أنه لوحظ من خلال الزيارات الميدانية الدورية التي تقوم بها فرق التفتيش بالمديرية على الأسواق والمطاعم إلى وجود نشاط تجاري في أحد المنازل القديمة الذي تسكنه أيد عاملة وافدة في ولاية مطرح بالقرب من سوق الشجيعية، وبعد تتبع العمالة الوافدة تم التأكد من قيام هذه العمالة بتخزين المواد الغذائية، وممارسة نشاط طهو وتحضير الطعام وتسويقه، إلى جانب ممارستهم نشاط خياطة الملابس، حيث تم التنسيق مع إدارة الادعاء العام لقضايا بلدية مسقط وشرطة عمان السلطانية والقوى العاملة لمداهمة المنزل، وتم صباح أمس الأول ضبط العمالة الوافدة وهي تقوم بإعداد وطهي الطعام في ظروف بيئية غير صحية وخالية من اشتراطات السلامة الغذائية، وتخزينه بطرق عشوائية تجعله عرضة للفساد والتلف، إلى جانب عدم التزام العاملين فيه بمعايير النظافة الشخصية، فضلا عن وجود تسربات مياه الصرف الصحي داخل المنزل، مما يجعله عرضة للحشرات والقوارض.
وقامت فرق التفتيش بمصادرة جميع المضبوطات ومنها 20 ماكينة خياطة، وكميات من (التمباك) أو التبغ غير الممضوغ، إلى جانب إتلاف 150 كيلوجراما من المواد والوجبات الغذائية المختلفة، وتمت إحالة العمال المخالفين إلى الادعاء العام لاستكمال الإجراءات القانونية المتبعة.
وتؤكد المديرية العامة لبلدية مسقط بمطرح الكبرى استمرارية فرض الرقابة على جميع الأنشطة التجارية ذات العلاقة بالصحة العامة، والتأكد من مطابقتها للقوانين البلدية، والاشتراطات الصحية التي وضحها الأمر المحلي الخاص بوقاية الصحة العامة(1/‏‏2006).
وتجدد الدعوة لجميع المستهلكين بالتبليغ عن أي مشاهدات شبيهة بهذه الحالات من خلال التواصل مع مركز اتصالات مسقط (1111)، أو عبر صفحات البلدية على مواقع التواصل الاجتماعي أو عبر تطبيق بلديتي.