مستشفى ايديل ميد يوفر 100 سرير و43 عيادة متخصصة والتشغيل عام 2020

يقام على مساحة 10 آلاف متر في الغبرة –
كتب ـ حمود المحرزي –

أعلنت شركة العافية للتطوير والاستثمار الصحي أن المستشفى الجديد ايديل ميد والذي سيتم بناؤه في محافظة مسقط سيوفر 100 سرير و43 عيادة ومراكز متخصصة للأمومة والطفولة والعيون والقلب ومركز للتأهيل وفق احدث النظم والتجهيزات على أن يتم افتتاح عام 2020.
جاء ذلك في حفل تدشين المشروع والتوقيع على اتفاقية التشغيل والإدارة أمس بفندق جراند حياة تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن طالب الهنائي وكيل وزارة الصحة لشؤون التخطيط حيث تم الإعلان عن تفاصيل المشروع الذي ستنفذه ثلاث شركات هي عمان بروناي للاستثمار ومجموعة سهيل بهوان القابضة وشركة ايدل ميد البرتغالية.
ويقع المستشفى الجديد على شارع السلطان قابوس بالغبرة حيث تبلغ مساحة ارض المشروع 10 آلاف متر مربع ليكون إضافة نوعية للقطاع الصحي لتركيزه على النوعية الرفيعة والعمل وفق أحدث الطرق والمناهج والأجهزة وبكفاءات عالمية.
وقالت أمل بهوان نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة سهيل بهوان القابضة: تشهد السلطنة تطورا شاملا ومشاريع عملاقة ستحقق حين اكتمالها نقلة نوعية لمختلف القطاعات وتأتي شركة العافية للتطوير والاستثمار الصحي الناتجة عن مساهمة المؤسسات الثلاث عمان وبروناي للاستثمار، ومجموعة سهيل بهوان القابضة، وشركة ايدلمايد البرتغالية لتجسد روح المبادرة لدى القطاع الخاص ومدى إدراكه لدوره في عملية التنمية لتحقيق التنويع الاقتصادي وتوفير فرص العمل للشباب العماني، حيث يعتبر المشروع الجديد لبنة أولى في مشوار طويل نتطلع إليه بكل تفاؤل في ظل النمو الذي تشهده السلطنة والتوسع العمراني مع الزيادة السكانية مما يفتح آفاقاً واعدة للاستثمار في مختلف القطاعات.
وأضافت في تصريح لها نتطلع ليقدم المستشفى الجديد إضافة نوعية للقطاع الصحي بالسلطنة. مشيرة الى أن التعاون بين شركات القطاع الخاص يجسد قوة الروابط والتواصل الفعال بين مؤسسات القطاع الخاص وقدرتها على استقطاب الشركات الرائدة عالميا إلى السلطنة في ظل توفر بيئة مثالية للاستثمار ومنظومة من الحوافز رسمت معالمها الرؤية الثاقبة لقائد نهضة عمان الشاملة مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه-.
تكتل استثماري لثلاث شركات
وأكد قيس الخروصي الرئيس التنفيذي لشركة “ عمان بروناي للاستثمار “ أن مشروع مستشفى ايديل ميد يجسد مساهمة القطاع الخاص في تنمية القطاع الصحي في السلطنة والذي يشهد تطورا ملحوظا في ظل الخطط الطموحة للحكومة ويأتي هذا المشروع الجديد بشراكة بين ثلاث شركات لها سمعتها في السوق وتركز دوما على الإتقان والإبداع وتقديم مشاريع نوعية تحمل كل عوامل النجاح يتم إعدادها وتنفيذها وفق خطة مدروسة ورؤية عميقة تستشرف المستقبل وتستقرئ احتياجات السوق وتتلاءم مع الخطط التنموية والتوجهات الرئيسية للحكومة وسيكون هذا المستشفى الجديد باكورة مشاريع الشركة الجديدة “ العافية للتطوير والاستثمار الصحي “ التي تشكل تكتلا استثماريا لثلاث شركات وهي “ عمان بروناي للاستثمار “ و “مجموعة سهيل بهوان القابضة “ و “شركة ايدلمايد البرتغالية “
43 عيادة
وأضاف قيس الخروصي أن مشروع مستشفى ايدل ميد سيتميز بموقعه الاستراتيجي على شارع السلطان قابوس العام بالغبرة وهو يتربع على مساحة 10 آلاف متر مربع ويتكون من 6 طوابق كما يتسع لـ 100 سرير وسيوفر 43 عيادة، كما سيتضمن المستشفى الجديد ايضا مراكز متخصصة للأمومة والطفولة والعيون والقلب وكذلك مركزا للتأهيل وفق احدث النظم والتجهيزات بالإضافة الى خدمة الطوارئ 24 ساعة ولا شك أن مشاركة شركة “ ايديل ميد “ البرتغالية في المشروع يمنحنا التميز والاستثنائية لأنها شركة رائدة عالميا في القطاع الصحي وهي تدير اكثر من 20 من أرقى المستشفيات في مختلف دول العالم كما سيعمل المستشفى بالتعاون مع كلية الطب بجامعة “ كيومبرا “ البرتغالية التي ستضع خبرتها العالمية في خدمته كما سيتم كل عام إيفاد 10 عمانيين من المستشفى من أطباء وممرضين للتدريب في مستشفيات ايديل ميد بالبرتغال وسويسرا وذلك بهدف تطوير وتأهيل الكفاءات العمانية التي سيمنح لها المستشفى الاولوية
النوعية والحداثة
من جانبه قال فتحي البلوشي الرئيس التنفيذي للاستثمار بشركة عمان بروناي للاستثمار إن المشروع الجديد يركز على النوعية والحداثة إذ إن تصميمه المعماري فريد من نوعه يمزج بين الأصالة والحداثة ويتميز بالفضاء المفتوح مع مداخل خاصة للعيادات ما يمنح المرضى الكثير من الخصوصية، كما يشتمل المشروع أيضا على مطعم بانورامي جميل والكثير من الخدمات الخاصة ويتسم المستشفى أيضا بألوانه الفريدة في مختلف الأقسام والعيادات والتي تم انتقاؤها بدقة من طرف مختصين لتشكل مع مختلف مكونات المشروع منظومة متكاملة تساهم في توفير جو مثالي للمرضى في رحلة البحث عن الشفاء لذلك سيكون المشروع الجديد تحفة معمارية ومعلم له مكانة استثنائية في المنظومة الصحية ليس في السلطنة فحسب بل في المنطقة كلها.
الإنجاز خلال 3 سنوات
وأوضح البلوشي أن العمل في المشروع سينطلق خلال العام الجاري ويستمر 3 سنوات حيث سيتم افتتاح المستشفى عام 2020 والشركة تتطلع الى المستقبل بكل تفاؤل ورغبة في خدمة الوطن وتخطط لمشاريع أخرى لتواصل مساهمتها في التنمية الوطنية وتنشيط الاقتصاد مستمدة روح العطاء من رؤية وتوجيهات مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وقد وجدنا من مختلف الجهات المعنية كل الدعم والمساندة في ظل الرؤية الواضحة والهدف المشترك.
اضافة نوعية
من جانبه أعرب خوسيه الكسندر رئيس مجلس إدارة شركة ايدل ميد البرتغالية عن سعادته بالتعاون مع الشركاء في سلطنة عمان في ظل التفاهم المطلق والرؤية المشتركة التي تنطلق من الحرص على النوعية وتقديم مشاريع تتميز بالقيمة المضافة.
وقال نضع “اليوم” اسسا قوية لتعاون وثيق وعمل مشترك خلال المرحلة المقبلة وقد ساهم استقرار السوق العمانية وما تشهده من نمو مطرد في ظل المشاريع العملاقة والخطط الطموحة التي ترسم معالم مستقبل واعد في تحفيزنا لدخول السوق العمانية التي تحتل مكانة مهمة في منظومة شركتنا وتعتبر هدفا استراتيجيا لكبرى الشركات من مختلف دول العالم والمشروع الرائد سيقدم اضافة نوعية لهذا القطاع الحيوي ويساهم في تطور الصحة بعمان والذي يحظى باهتمام مطلق من مختلف الجهات المسؤولة مما يجسد رؤية عميقة تستشرف المستقبل لان الصحة اللبنة الأساسية للتطور والازدهار.
واضاف خوسيه الكسندر: شركة ايديل ميد لها سمعة ناصعة ومكانة مهمة في المنظومة الصحية العالمية حيث نشرف على إدارة 20 مستشفى في مختلف انحاء العالم ومن خلال هذا المستشفى الجديد بمسقط سوف نضع خبرتنا في خدمة القطاع الصحي بعمان و سوف نرسم معالم مرحلة جديدة تتسم بالنوعية والفخامة مع الأسعار المناسبة لان العمل في القطاع الصحي رسالة إنسانية أولا و قبل كل شيء.