طموح مكثف لفنجاء لعبور العهد اللبناني في الإياب

يسعى نادي فنجاء لتنفيذ برنامج مكثف لمباراة الإياب التي ستجمعه بمنافسه العهد اللبناني في تمهيدي دوري أبطال العرب وذلك عقب عودته من بيروت التي خاض فيها لقاء الذهاب وخسره بنتيجة هدفين مقابل هدف.
يعمل مدرب الفريق ولاعب النادي السابق السوداني التاج محجوب للاستفادة من مشاركة الفريق في الدوري حيث سيؤدي مباراته الأولى في الدور الثاني بدوري المحترفين أمام جعلان غدا.
تبدو أن نتيجة خسارة لقاء الذهاب في نظر إدارة النادي ليس من الصعب تعويضها في لقاء الإياب الذي سيقام على ملعب السيب يوم الأربعاء المقبل الثامن من الشهر الجاري حيث يحتاج فنجاء للفوز بهدف وحيد ليضمن مقعده في دوري مجموعات البطولة العربية العائدة للواجهة بعد طول غياب وبحوافز كبيرة.
يمثل التأهل في البطولة العربية تحديا كبيرا لفريق فنجاء الذي تبدلت صورته في هذا الموسم وبين ليلة وضحاها تحول من بطل للدوري لفريق يقبع في المراكز المتأخرة في الدور الأول وكان يقدم مستويات فنية لا تعبر عن قيمة الفريق الكبيرة ووضعيته في خارطة الكرة العمانية.
تضرر الفريق مثله وغالبية الفرق في دوري المحترفين بعدم الاستقرار الفني وعانى كثيرا من تغييرات الأجهزة الفنية وهو ما أفقده الكثير من مواصفاته وحرمه من المحافظة على مسيرة ناجحة وصمود في وجه الظروف والعقبات التي تواجهها كل الأندية في السلطنة. وتنتظر الجهاز الفني للفريق مهمة صعبة لإعادة التوازن للفريق الأصفر بالصعود لنهائيات دوري أبطال العرب وهو ما سيساعد كثيرا في رفع الروح المعنوية ليعود الفريق بقوة ويحسن صورته في الدوري ويدافع من جديد عن لقبه.