المراسم السلطانية يتوّج بلقب البطولة الكروية الثانية لوحدات ديوان البلاط السلطاني

882485تغطية – بشير الريامي –

توّج فريق المراسم السلطانية بلقب البطولة الكروية الثانية لوحدات ديوان البلاط السلطاني بعد أن تمكن من الفوز على فريق الشؤون الإدارية والمالية في المباراة النهائية التي جمعت الفريقين على أرضية ملعب شؤون البلاط السلطاني بضربات الجزاء الترجيحية بثلاثة أهداف مقابل هدف. وقد رعى المباراة النهائية أحمد بن محمد بن محسن الراشدي رئيس مكتب معالي السيد وزير ديوان البلاط السلطاني بحضور رسمي من مسؤولي الدوائر المشاركة في البطولة. سيناريو المباراة في مجمله كان مثيرا وقويا فبعد أن انتهى الشوط الأول لعبا ونتيجة لصالح المراسم السلطانية بهدف دون مقابل تمكن فريق الشؤون الإدارية بطل النسخة الماضية من العودة الى المباراة في الشوط الثاني وإدراك التعادل لينتهي اللقاء بتعادل الفريقين بهدفين لكل منهما ويحتكما بالتالي الى ضربات الترجيح التي مالت الى فريق المراسم الذي سدد لاعبوه الضربات الثلاث في الشباك فيما سدد لاعبو الفريق الآخر ضربتين من اصل ثلاث داخل الشباك.

حفل مبسط

وقد جاء حفل الختام بشكل مبسط، احتوى على دخول الفريقين قبل انطلاق المباراة أمام المنصة الرئيسية حاملين شعار البطولة، ثم دخول كأس البطولة مصحوبا برقصات تقليدية قدمتها فرقة العيّالة، ثم تم تقديم بعض الفنون التقليدية بين استراحة الشوطين، وبعد انتهاء المباراة الختامية، ألقى خالد الشبيبي مدير دائرة الرعاية الاجتماعية كلمة اللجنة المنظمة، بعدها القت الطفلة عزة الحارثية قصيدة شعرية وطنية، ثم قام راعي الحفل بتكريم المجيدين بالبطولة والفرق أصحاب المراكز الثلاثة الأولى.

تكريم المجيدين

وقد حصل فريق الأمانة العامة لمجلس التعليم على جائزة الفريق المثالي، كما تحصل محمد العدواني مدرب فريق التطوير الإداري على جائزة أفضل مدرب، وذهبت جائزة أفضل إداري الى سعيد العلوي من فريق المراسم السلطانية، وحصد لقب هداف البطولة زكريا المعولي من فريق البحث الميداني، أما جائزة أفضل حارس فقد ذهبت الى سالم العلوي من فريق الشؤون الإدارية والمالية، وتم اختيار سعيد المعمري من فريق المراسم كأفضل لاعب في البطولة، وحصل محمد العلوي على جائزة أفضل لاعب في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، كما تحصل قيس السعدي على جائزة أفضل لاعب في المباراة النهائية.

تتويج أصحاب المراكز الأولى

بعدها قــــــام راعي المناسبة بتكريم ممثلي الصحـــــف المحلية لتغطيتهم أحداث البطـــــولة وحكام البطولة والفرق المشاركـــــــة بالبطولة، ثم تم تكريم لاعبي فريق التطوير الإداري لحصولهم على المركز الثالث ولاعبي فريق الشؤون الإدارية والمالية لحصولهم على المركز الثاني، بعدها تم تتويج لاعبي فريق المراسم السلطانية والحاصلين على لقب البطولة.
المباراة النهائية

قدم الفريقان مباراة ذات مستوى عال ومشوق للجماهير، اذ شهد اللقاء أحداثا دراماتيكية، ففي الشوط الأول افتتح فريق المراسم السلطانية باب التسجيل من ضربة ثابتة، اصطدت بالحائط البشري وغالطت حارس المرمى لتسكن الشباك، لينتهي الشوط الأول بتقدم فريق المراسم السلطانية بهدف وحيد وفي وقت مبكر من الشوط الثاني، أضاف فريق المراسم الهدف الثاني بعد خطأ دفاعي فادح، ولم يرفع فريق الشؤون الإدارية والمالية الراية البيضاء، فاندفع بكامل عناصره الى مناطق الخصم، فسيطر على أحداث الربع الأخير من زمن الشوط الثاني، ليتمكن من إحراز هدف تقليص الفارق بعد دربكة دفاعية، وساهم ذلك الهدف في رفع معنويات الفريق ليواصل زحفه الهجومي، وقبل نهاية اللقاء نجح فريق الشؤون الإدارية في إدراك التعادل، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي 2/‏‏2، ليحتكم الفريقان بعدها الى ضربات الحظ مباشرة والتي ابتسمت لفريق المراسم السلطانية بنتيجة 3/‏‏2.

فرصة لاختيار عناصر جديدة

وعلى هامش رعايته لحفل الختام قال راعي المناسبة : نبارك لفريق المراسم السلطانية حصده لقب البطولة وحظا أوفر لبقية الفرق، وأضاف: أن الهدف الأسمى من تنظيم هذه البطولة هو عقد لقاء أخوي موظفي وحدات ديوان البلاط السلطاني خارج نطاق العمل الرسمي وإزكاء روح المنافسة الشريفة فيما بينهم، كما أنها مناسبة جيدة لاختيار أفضل العناصر لتشكيل منتخب ديوان البلاط السلطاني من شأنه ان يكون منافسا قويا في البطولات المحلية.