إثراء تدشن سلسلة تقارير ترويجية حول القطاعات الاقتصادية الواعدة

مسقط في 28 ديسمبر/العمانية/ واصلت الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات “إثراء” جهودها الترويجية لإبراز فرص الاستثمار بالسلطنة عبر إنتاج سلسلة تقارير موجزة حول القطاعات الاقتصادية الواعدة تم تدشينها خلال لقائها السنوي بشركائها الذي عقد الليلة الماضية بفندق جراند حياة مسقط .

وتم خلال اللقاء تسليط الضوء على أبرز توجهات خطة عمل ترويج الاستثمار للعام 2017 بناءً على الدراسة التي أجرتها الهيئة والتي حددت عشرة قطاعات اقتصادية واعدة خلال المرحلة القادمة، كما تم استعراض أبرز مبادرات الهيئة للعام الحالي والأسواق التي تم استهدافها من خلال حملة “استثمر في عمان” كما تم خلال اللقاء تدشين سلسلة تقارير موجزة حول القطاعات الاقتصادية الواعدة ضمن جهودها الرامية إلى توفير مجموعة متكاملة من الأدوات الترويجية التي تساهم في إبراز الصورة الواضحة للمستثمرين ورجال الأعمال سواء في مشاركاتها الخارجية أو لدى استضافة الوفود الاستثمارية القادمة إلى السلطنة.

ووضح صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد، مدير عام ترويج الاستثمار في إثراء ان سلسلة التقارير تقدم جملة من المعلومات للمستثمرين المحتملين حول الفرص التي يحظى بها كل قطاع من القطاعات التي تستهدفها اثراء كقطاعات التصنيع والسياحة والزراعة والثروة السمكية والخدمات اللوجستية والاقتصاد الدائري بحيث تسهل على المستثمرين ورجال الأعمال عملية استقراء البيانات التي يحتاجون إليها بطريقة واضحة، إضافة إلى المعلومات التي توضح خطوات وإجراءات الاستثمار في كل قطاع.

وأضاف سموه ان السلسلة تسلط الضوء على بعض النقاط الأساسية التي تؤخذ بعين الاعتبار عند استهداف المستثمر لقطاع معين فضلًا عن توفيرها قنوات تواصل مع الجهات المعنية بكل قطاع بطريقة مباشرة.

من جانبها أعربت ساجدة بنت راشد الغيثية، مديرة دائرة الإعلام في إثراء  عن املها في ان تكون هذه السلسلة التي تاتي استكمالًا لسلسلة أفلام “ممارسة أعمال تجارية في عمان” أن تساهم في توفير المعلومة بطريقة مباشرة وأكثر سهولة خاصة وانه سيتم خلال المرحلة المقبلة توفير عدد من النسخ المطبوعة لهذه الإصدارات لدى مختلف الجهات ذات العلاقات كالسفارات وغيرها، إضافة إلى تسويقها إلكترونيًا عبر مختلف قنوات التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني لـ” إثراء”.

وقالت إنّ تسويق السلطنة بمختلف مقوماتها الاقتصادية والاستثمارية مسؤولية مشتركة وهذا ما حرص المسؤولون بالهيئة على إيصاله لشركائها خلال هذا اللقاء التزامًا بدورها في مجال الترويج لجذب الاستثمار بالطريقة الصحيحة وبرسالة موحدة.

واعرب أيمن بن عبدالله الحسني، نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة عمان عن سعادته لإتاحة الفرصة لحضور لقاء شركاء إثراء السنوي للتعرف على أبرز توجهات خطة عمل ترويج الاستثمار للعام 2017 مشيرا الى ان مثل هذه اللقاءات تساهم في عملية توحيد الرسالة التي تتماشى مع الخطة الخمسية التاسعة والقطاعات التي حددتها خلال المرحلة القادمة من أجل التعاون في تنظيم اللقاءات الثنائية التي تساهم في جذب الاستثمارات إلى السلطنة.

فيما وضح صلاح بن سالم الغزالي رئيس الاستثمارات في الشركة العمانية للتنمية السياحية “عمران” ان مثل هذه اللقاءات فرصة في عملية طرح الأفكار وإيجاد شركاء بطريقة مباشرة مشيرا الى ان الشركة تقوم بشكل متواصل بالتنسيق مع الجهات الحكومية للتشاور حول خطط التطوير المناسبة عند تنفيذ كل مشروع سياحي.

وقال ان “عمران ” تعمل على منهجية استثمارية جديدة من أجل استقطاب المستثمرين للمساهمة في تطوير مختلف المشاريع وتفعيل دور القطاع الخاص في مشاريعها لتحقيق عوائد مالية تعينها على تمويل مشاريع الشركة ذاتيًا، لذلك نرى في مثل هذه اللقاءات فرصة في عملية طرح الأفكار وإيجاد شركاء لنا بطريقة مباشرة”.