ثلاثة أندية من محافظة ظفار ضمن العشرة الأوائل في كأس جلالته للشباب

881367 881366

أكدت على أهمية المسابقة –
المســهلي: اهــتمام الأنديـة وتعـــاونها وتفعــيل مشاركــتها في الأنشطــة أســهمت في تفــوقها –

صلالة – عادل بن مبروك البراكة –

ردود أفعال نتائج مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم للشباب لعام 2015م، ما زال صداها يتداول في الشارع الرياضي، ومنها أندية محافظة ظفار التي نالت مراكز متباينة، إذ حقق نادي صلالة المركز الثاني وحصل نادي ظفار على المركز الرابع وجاء نادي النصر في المركز الثامن، مما تؤكد أندية المحافظة على أهمية مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم للشباب، واستمرار وجودها الدائم في المراكز المتقدمة، وذلك لم يأت من فراغ بل من خلال الاهتمام الكبير من قبل إدارات الأندية المتعاقبة والمشاركة الفعّالة من قبل أبناء المحافظة في هذه المسابقة الغالية علينا جميعا.

تهـــــــنئة

هنأ موسى بن أحمد المسهلي مدير عام المديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة ظفار أندية المحافظة الحاصلة على مراكز ضمن المراكز العشرة الأوائل لكأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم للشباب لعام 2015م، وقال: نبارك لجميع الأندية الرياضية التي حظيت بشرف نيل أحد المراكز العشرة الأولى لكأس حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم للشباب لعام 2015م، كما نخص بالتهنئة أندية محافظة ظفار (صلالة – ظفار – النصر) لحصولها على مراكز متقدمة وجيدة وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على اهتمام أعضاء مجالس إدارات الأندية وتعاونها في تحقيق أكبر قدر ممكن من تفعيل مشاركة النادي في الأنشطة المقدمة للشباب سواء أكانت رياضية أو ثقافية أو اجتماعية وإذ تشيد المديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة ظفار بهذه الجهود المبذولة والمقدرة نأمل أن يستمر هذا العطاء والإنجاز بما يعود بالنفع على الشباب والمجتمع بصفة عامة حيث تعتبر مسابقة كأس صاحب الجلالة السلطان المعظم للشباب حافزا مهما وثريا لجميع الأندية الرياضية لتنمية أنشطة وإبداعات الشباب المختلفة.
وأشار مدير عام المديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة ظفار إلى أن وزارة الشؤون الرياضية تحرص سنويا على إقامة وتطوير هذه المسابقة وتسخر لها كافة الموارد المادية والمعنوية المتاحة لضمان نجاح هذه المسابقة المهمة للشباب.

جهود الجميع

أكد الشيخ علي بن عوض الرعود فاضل رئيس نادي صلالة أن حصول النادي على المركز الثاني في مسابقة كأس السلطان للشباب أتى بجهود الجميع من أبناء النادي الذين لم يولوا جهدا في المشاركة الفعالة في مختلف فعاليات وأنشطة النادي المختلفة والتي  حقق من خلالها إنجازات متعددة مما ساهمت في تحقيق هذا الإنجاز الذي نفتخر به.
وأشــــــار رئيس نــــادي صلالة إلى أن النادي مستمر في حضوره الإيجابي في مختلف المجالات الثقافية منها والاجتماعية والفنية والرياضية وإن شاء الله ستتوالى إنجازات النادي وتحقيق مراكز متقدمة في هذه المسابقة الغالية علينا جميعا.

طموحنا المراكز المتقدمة

قال الشيخ علي بن أحمد الرواس رئيس نادي ظفار: نبارك لأنفسنا  فوز نادي ظفار بالمركز الرابع في مسابقة كأس صاحب الجلالة للشباب لعام ٢٠١٥ والله يوفقنا في قادم الوقت الذي نتطلع فيه إلى تحقيق مراكز متقدمة.
وأضاف: إن المسابقة ترسخ المبادئ التي أنشئت عليها الأندية لتشمل جميع المناشط الثقافية والاجتماعية والرياضية وهي فرصة كبيرة لتشجيع الأندية لتفعيل مناشطها وإذ نتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساهم في حصولنا على المركز الرابع ولجميع العاملين في وزارة الشؤون الرياضية وعلى رأسهم معالي الشيخ الوزير ونتقدم بكل فخر واعتزاز للمقام السامي راعي الشباب الأول حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – ونتمنى له دوام الصحة والعافية.
وأشار الرواس إلى أنه نظير الجهود المبذولة والعمل الدؤوب من أبناء النادي في مختلف الفعاليات والمناشط: في الحقيقة كنا نتوقع الحصول على أحد المركزين الأول أو الثاني وإن شاء الله في العام القادم نحقق أحد تلك المراكز التي ستكون هدفنا من خلال بذل مزيد من الجهد والعمل في مختلف الفعاليات والمناشط.
المركز الثامن ليس طموحنا

أكد الشيخ ثابت بن عبدالله اليافعي نائب رئيس نادي النصر أن المركز الذي حصل عليه نادي النصر ضمن مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم – حفظه الله ورعاه – لم يكن بحسب الطموح، إلا أننا سوف نسعى إلى بذل جهود ومساعٍ إضافية خلال الفترة القادمة وتقديم ملف قوي يحقق المركز الذي يليق باسم نادي النصر في هذه المسابقة الغالية علينا جميعا.
وأشار نائب رئيس نادي النصر إلى أن المسابقة تحظى باهتمام كبير من قبل جميع أندية السلطنة ومنها نادي النصر الذي لم يغب عن المراكز المتقدمة في هذه المسابقة التي تحمل اسما غاليا على الجميع صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم أطال الله في عمره.
وأضاف الشيخ ثابت اليافعي: نبارك لجميع الأندية الفائزة ونتمنى وجود جميع أندية المحافظة في المسابقة خلال الفترة القادمة وهنا نقدم شكرنا الجزيل لكل من ساهم وعمل واجتهد في ملف النادي لكأس جلالته للشباب.

إنجاز يضاف إلى إنجازات النادي

قال المهندس أنور بن أحمد فاضل أمين السر العام بنادي صلالة: نحمد الله تعالى على فضله وكرمه وأبارك لإخواني أعضاء مجلس الإدارة ولأعضاء الجمعية العمومية ولجماهير ومحبي نادي صلالة هذا الإنجاز الكبير وتحقيق الدرع الفضية في مسابقة كأس مولانا جلالة السلطان المعظم للشباب لعام 2015م. وأشار إلى أن هذا الفوز جاء بعد عام حافل بالعطاء والإنجازات والجهد حيث حقق النادي العديد من الإنجازات في مختلف البطولات والمسابقات التي نظمتها وزارة الشؤون الرياضية والاتحادات واللجان الرياضية خلال عام 2015م بالإضافة إلى الفعاليات والمناشط المختلفة التي أقامها النادي ووفرها للشباب من أبنائه، حيث يعتبر النادي أهم المواقع التي تقصدها هذه الفئة المهمة من أبناء هذا الوطن لممارسة هواياتهم وإفراغ طاقاتهم في بيئة سليمة وأمنة وتلبي رغباتهم في جو أسري كل عضو فيه يعمل على سلامة الآخر.  مؤكدا أن هذا الإنجاز يدفعنا لمزيد من العطاء ويحملنا المزيد من المسؤولية تجاه شبابنا ومجتمعنا وبالتأكيد سيكون عامل جذب لبقية الشباب من مختلف الفئات ومختلف الهوايات وسيعمل مجلس الإدارة دوما على تسخير كل ما هو متاح لهم حتى تتم الاستفادة القصوى من هذا النادي لما فيه فائدة شبابنا وسلامتهم. وأردف قائلا: بهذه المناسبة أود أن أتقدم بالشكر والتقدير والثناء إلى كل من عمل في هذا الكيان من مدربين وإداريين وفنيين وكل من بذل الجهد والعطاء لتوفير أي خدمة للشباب المستفيد من منشآت النادي المختلفة ومارس فيه هواياته وأخص بالشكر كذلك فريق العمل من شباب النادي الذين أشرفوا على إعداد ملف المشاركة في المسابقة.
ترجمة الجهود المبذولة

قال مدين بن أحمد حبظة أمين السر العام بنادي النصر: بداية نتقدم للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – بالشكر الجزيل على هذه المكرمة وتخصيص كأس الشباب، مما يدل على اهتمام جلالته بهذا القطاع المهم والحيوي. وأضاف: تأتي هذه الجائزة ترجمة لحجم الجهود المبذولة في كافة الأنشطة الرياضية والثقافية والاجتماعية ولله الحمد والشكر منذ انطلاقة كأس حضرة صاحب الجلالة للشباب ونادي النصر في مقدمة الترتيب ولم يغب عن المراكز العشرة الأولى على مستوى السلطنة، مما يؤكد أن النادي يقدم رسالته الحقيقية تجاه الشباب والمجتمع في مختلف المجالات الثقافية منها والفنية والاجتماعية والرياضية ولا يسعنا إلا أن نتقدم بالشكر الجزيل لكافة اللجان العاملة والمشرفة على ملف كأس الشباب وكل من ساهم في الملف والشكر موصول لمجلس إدارة النادي المتعاقبة على اهتمامها بهذا الجانب. وأردف أمين السر العام بنادي النصر قائلا: بالنسبة لهذا العام الحمد الله وضعنا خطة عمل للملف القادم والعمل يسير بالشكل المخطط له وفي الختام نتقدم بخالص الشكر لمعالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية وكافة الموظفين بالوزارة على حسن تعاونهم وتذليل كافة الصعاب.
فيما قال يعرب بن أحمد بن سالم الشنفري عضو مجلس إدارة نادي النصر ورئيس اللجنة الشبابية بالنادي: المركز الذي حققه النادي يعتبر مركزا مقبولا إلا أنه ليس بالمركز الذي نطمح إليه في ظل الجهد والعمل المبذول وسوف نسعى الموسم القادم لتحقيق مركز افضل بتكاتف الجميع.   وأضاف: أحب أن أهنئ وأشيد بعمل الإخوان في نادي صلالة وعلى رأسهم الشيخ علي بن الرعود فاضل، كما نهنئ نادي ظفار لحصوله على المركز الرابع ونتمنى أن نشاهد مشاركة جميع أندية المحافظة في هذه المسابقة الغالية وتحقيق مراكز متقدمة.