انتحارية تفجر نفسها في سوق بنيجيريا ولا ضحايا

مايدوجوري (نيجيريا) – (رويترز): فجرت انتحارية نفسها في سوق للماشية في مدينة مايدوجوري بشمال شرق نيجيريا أمس.
وشهدت المدينة الهجمات الأسوأ على الإطلاق منذ بداية تمرد الحركة المتشددة بوكو حرام قبل سبع سنوات.
وقالت الشرطة: إن الانتحارية التي فجرت نفسها في سوق كاسوان شانو بإقليم كاسوا بوسط نيجيريا هي الوحيدة التي قتلت في التفجير الذي وقع حوالي الساعة 0740 بتوقيت جرينتش.
وذكرت الشرطة في بيان أن امرأة أخرى تحمل قنبلة «قتلها حشد غاضب في محيط» المنطقة.
وفجّرت الشرطة لاحقا عبوتها الناسفة.
ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن التفجير الذي يحمل ملامح هجمات بوكو حرام ويأتي بعد أيام من إعلان رئيس نيجيريا محمد بخاري أن المعسكر الرئيسي للجماعة المتشددة في آخر جيب تسيطر عليه في نيجيريا قد سقط.
وقتلت الجماعة المتشددة 15 ألف شخص وتسببت بنزوح حوالي مليونين خلال الحملة التي تشنها منذ سبع سنوات.