رديف جعلان ينهي استعداداته لملاقاة جاره الوحدة وعينه على التأهل

متابعة – سعيد الراسبي –

أنهى فريق الرديف بجعلان تدريباته الجادة لخوض المباراة المهمة والمصيرية بدوري الرديف التي ستجمعه مع فريق رديف الوحدة والتي ستقام على ملعب الوحدة، واستعد الفريق بتدريباته اليومية بقيادة المدرب جابر بن سعيد البلوشي ومساعده سعيد بن علي المشايخي في الفترة المسائية من خلال تمرينات الإحماء وفك العضلات وعمل التقسيمات واللعب بتنفيذ مجموعة من التعليمات والتكتيك الفني للوصول باللاعبين إلى مستوى جيد يؤهلهم لتقديم مباراة جيدة وبالتالي الحصول على التأهل.
وأوضح منذر المنذري مدير الفريق أن الفريق بات على جاهزية تامة من خلال الحصص التدريبية التي وقف من خلالها الجهاز الفني على العديد من الملاحظات التي تمت معالجتها بالحصص التدريبية موضحا أن معنويات اللاعبين والحمد لله مرتفعة وهناك تكاتف وتعاون ووقوف لمجلس الإدارة وهذا ساهم بشكل كبير في تحسين أداء الفريق، مشيرا إلى أن رديف جعلان يملك لاعبين مجيدين في هذا الموسم ونسعى بكل قوة للصعود إلى التصفيات مطالبا اللاعبين بتقديم مباراة كبيرة والخروج بنتيجة إيجابية مشددا على بضرورة التركيز واتباع خطة المدرب وتعليماته لكي تعطي نتيجتها أريحية للفريق في مواصلة المشوار الناجح.
ومن جانبه أكد جابر بن سعيد البلوشي مدرب فريق رديف جعلان على أهمية مباراة فريقه أمام رديف الوحدة مساء اليوم ضمن الجولة قبل الأخيرة من دوري الرديف وقال: نخوض اليوم مباراة مصيرية أمام جارنا الوحدة وذلك ضمن دوري الرديف تحت 21 سنة ونستعد بتشكيلة جيدة من اللاعبين من خلال التدريبات اليومية لعناصر الفريق بالملعب الرئيسي استلمت الفريق في بداية الدوري وتفصلنا مباراته مع الوحدة للتأهل إلى تصفيات المجموعات فوزنا في هذه المباراة نتأهل مباشرة إلى التصفيات، أما في حالة خسارتنا أو تعادلنا سنكون خارج التصفيات لأن العروبة وصور تبقت لهما مباراة في آخر مباراة الدوري مضيفا إن فريقنا في الدوري يحتل المركز الأول في ترتيب المجموعة برصيد 11 نقطة مع أقرب منافسة فريق العروبة بـ11 نقطة وفريق صور بـ10 نقاط ونسعى بإذن الله إلى تحقيق الفوز بالمباراة والتأهل إلى التصفيات.
وتابع البلوشي حديثه قائلا: إن فريقه يمر بمرحلة جيدة بفضل النتائج الإيجابية التي حققناها في مباريات مجموعتنا لعل آخرها تعادل مع فـــريق رديف صور بهدف لكل منهما.
وأكد مدرب رديف جعلان على جاهزية فريقه من جميع النواحي خاصة الفنية لخوض المباراة الحاسمة أمام جاره الوحدة على ملعب نادي الوحدة اليوم وأن الفريق قد استعد بشكل جيد من خلال حضور جميع اللاعبين الذين يتضح أن معـــــــنوياتهم كبيرة لتقديم المستوى المشرّف الذي يليق بسمعة النادي وأن فريقه جاهز ولله الحمد ولا توجد أي إصابات ولا غيابات في صفوف الفريق وأن لاعبي الفريق الموجودين بالفريق لديهم الإصرار والروح العالية والعزيمة والحماس بهدف الخروج بنتيجة إيجابية لضمان التأهل للتصفيات.
وأضاف المدرب: إن الفريق أنهى مرانه أمس وذلك استعدادا للمباراة التي سوف تكون خارج أرضنا وبين جماهير الفريقين بحيث نكون قريبين من بعض وأن اللاعبين أدوا مرانهم أمس بشكل جيد ومنتظم وسنسعى إلى تقديم مباراة جيدة في المباراة المصيرية للدوري الرديف.
وعن فريق رديف الوحدة قال البلوشي: إن فريق الوحدة فريق نحترمه كثيرا وسبق أن التقينا معه في عدد من المباريات وكان آخر لقاء في الدوري الأول وتعادلنا معه بنتيجة سلبية في واحدة من أجمل وأقوى مباريات الدوري ونأمل أن تكون المباراة اليوم قوية بيننا وتشهد مستوى فنيا كبيرا يمتع الجماهير التي نتمنى أن تزحف لمساندة الفريقين.
لاعبو فريق رديف جعلان أكدوا جاهزيتهم حيث أعرب كابتن الفريق هادي بن خميس الصواعي على أهمية لقاء الأخضر اليوم ضد جاره الوحدة وأن فريقنا جاهز للقاء الوحدة في المباراة الأخيرة بالنسبة لنا وقبل الأخيرة للدوري وأتمنى أن نقدم المستوى المطلوب حيث إني وزملائي نتمتع بمعنويات عالية جدا استعدادا للمباراة من خلال التمارين اليومية واصفا اللقاء بالقوي كون أن جعلان يتطلع إلى التصفيات متمنيا أيضا مواصلة جماهير الأخضر التي بكل تأكيد تحب فريقها وتسانده خاصة أن المباراة تكون جماهيرية بين الفريقين لكي نرسم البسمة في شفاههم والصعود إلى التأهل.
ووصف عيسى بن زايد المشايخي مهاجم رديف جعلان مواجهتهم في المباراة مع الوحدة مساء اليوم على ملعب الوحدة وقال: الحمد الله فريقنا من بداية الدوري وهو متصدر الدوري ونعرف أن جمهور الأخضر لا يرضى سوى بالفوز في هذه المباراة وهذا حقهم ففريقنا والحمد الله جاهز ونعدهم بتحقيق النتيجة التي ترضيهم في المباراة المصيرية مضيفا إننا متواصلون في تدريباتنا اليومية من خلال مجموعة من التدريبات التي يعطيها لنا مدرب الفريق والمستوى يرتفع تدريجيا ومباراة اليوم مصيرية ونطمح لأن نظهر بشكل أفضل وإذا كنا نريد التأهل إلى التصفيات فعلينا أولا أن نحقق الفوز في هذه المباراة وبعد المباراة لكل حادثة حديث.
وقال علي بن عامرالعلوي حارس المرمى
إن مباراة فريقنا أمام جارنا الوحدة في دوري الرديف لا تحتمل التفريط كونها من أصعب المباريات.
وأضاف: بدأنا مرحلة مهمة لا تحتمل التعويض ونحتاج إلى التوفيق من الله – عز وجل كون المباراة أمام فريق قوي ويملك عناصر قوية لكن إن شاء الله سنكون قادرين على تجاوز هذه المباراة وأن فريقنا جاهز لتقديم المباراة والخروج بنتيجة إيجابية مطالبا الوقفة الجماعية خلف الفريق الرديف بصفة عامة واللاعبين بصفة خاصة لكي يقدموا كل ما لديهم داخل أرضية الملعب ونتمنى التوفيق والخروج فائزين.