وزير الزراعة: مشاريع قادمة ستغير النشاط السمكي بمحافظة مسندم

877662زار ولايات المحافظة ووقف على الفرص الاستثمارية والتطويرية  –
الساجواني: نأمل في تحقيق نقلة نوعية على مستوى الخدمات وأن تكون الموانئ مراكز استقطاب وجذب –
وفرة المقومات الطبيعية للقطاعين السمكي والحيواني تمثل فرصا استثمارية رائدة في المحافظة  -\

تغطية وتصوير: أحمد بن خليفة الشحي:

أكد معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية أن الوزارة قامت بوضع مشاريع طموحة وخطط وبرامج وتصاميم ودراسات جدوى حيث اكتملت جميعها وبعض هذه المشاريع في مراحل معينة تم البدء ببعضها والبعض الآخر تم الانتهاء منه وهناك مشاريع قادمة ستغير النشاط السمكي بمحافظة مسندم والأنشطة المرتبطة بهذا القطاع لهذا نأمل أن تعمل على تحقيق نقلة نوعية على مستوى الخدمات وتكون هذه الموانئ كلها مراكز لاستقطاب وجذب أنشطة تجارية لأبنائنا وإخواننا في محافظة مسندم.
وأكد معاليه في لقاء أجرته (عمان الاقتصادي) خلال زيارته لمحافظة مسندم بأن هذه الزيارة تأتي تأكيدا لأوامر مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم للالتقاء بالمواطنين للتحدث والتعرف على اهتماماتهم وأولوياتهم وبحث مجالات التطوير في القطاع السمكي والزراعي والحيواني مضيفا: إن محافظة مسندم لديها الكثير من المقومات خصوصا بما يتعلق بالجانب السمكي والسياحي.
وحول التوسعة والزيادة المتوقعة لممارسي الصيد قال معاليه: كميات الصيد في محافظة مسندم توسعت كثيرا في السنة الماضية حيث بلغت أكثر من (20) ألف طن ومعظم هذه الأسماك هي من نوعية الأسماك العالية الأسعار وبالتالي هذا يعكس أهمية هذا القطاع الحيوي ومختلف الأنشطة المرتبطة به وبالنسبة للموانئ فكل الموانئ في محافظة مسندم شهدت نقلة نوعية وكبيرة في التصاميم التي وضعناها سواء على مستوى الحجم أو الأنشطة أو المساحات الموجودة وكذلك الفرص الاستثمارية والموانئ المخطط لها حيث ستتوسع بين مرتين ونصف إلى 4 مرات من حجم المساحات الموجودة حاليا وهي تعكس الاستجابة للتوسعة الكبيرة بقطاع الثروة السمكية بمحافظة مسندم.
وحول طرح فكرة الفرص الاستثمارية في هذه الموانئ ومدى الإقبال عليها قال معاليه هناك فرص استثمارية كبيرة وتحدثنا مع الإخوان للاستفادة من هذه الفرص فهناك فرص استثمارية بجميع موانئ المحافظة والتوسعة ستتيح بأن تصبح هذه الموانئ مراكز استقطاب للنشاط التجاري وتخلق فرص عمل وأنشطة تجارية إضافية كثيرة لأبنائنا بمحافظة مسندم أو للمستثمرين بصفة عامة سواء من داخل السلطنة أو خارجها مما يجعل هذا القطاع يأخذ حقه من المساهمة في الدخل الوطني.

متابعات ميدانية .. ولاية دبا

وقد قام معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية يرافقه في الزيارة سعادة الدكتور حمد بن سعيد العوفي وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للثروة السمكية وعدد من المسؤولين في الوزارة والمؤسسات الحكومية في المحافظة بزيارات ميدانية لمختلف الموانئ في ولايات المحافظة وذلك للوقوف على أولويات التطوير والإمكانات المتاحة حيث قام معاليه في اليوم الأول بزيارة ميدانية لمعاينة ميناء دبا والمرافق المختلفة في الميناء وتم عقد لقاء مفتوح مع أهالي الولاية تم خلاله تقديم عرض عن مشروع توسعة وتطوير ميناء دبا كما تم خلال اللقاء الاستماع إلى مطالبات واحتياجات الأهالي بما يتعلق بالقطاع السمكي والحيواني والزراعي والمقترحات الرامية إلى تفعيل هذا القطاع واستثماره بما يعود بالنفع على أبناء الولاية.

ولاية مدحاء

كما قام معاليه بزيارة إلى ولاية مدحاء التقى خلالها بأهالي الولاية وتم معاينة المشروع الذي نفذته الوزارة والخاص بإنشاء عدد من الحظائر لتربية الثروة الحيوانية باعتباره النشاط الحيوي في هذه الولاية التي لا تطل على أي مسطح مائي وناقش مع الأهالي سبل تطوير الثروة الحيوانية واستغلالها الاستغلال الأمثل لتكون مصدر دخل جيد لمربي الثروة الحيوانية.

نيابة ليما

وفي نيابة ليما قام معاليه بزيارة لموقع العيادة البيطرية وميناء الصيد البحري الذي تم تنفيذه بالنيابة البحرية التي تبعد عن ولاية خصب كمركز للمحافظة والتقى خلال الزيارة بالموظفين والعاملين كما التقى معاليه بأهالي النيابة حيث تم خلال اللقاء استعراض ومناقشة مشاريع وبرامج الوزارة في النيابة والإفادة التي قدمتها للمواطنين مستمعا معاليه إلى مداخلات ومناقشات ومطالبات الأهالي في سبيل تطوير الثروة السمكية والحيوانية وأهم المقترحات لتطوير المشاريع القائمة منها والاقتراحات حول المشاريع المستقبلية التي من شأنها أن تسهم في الإفادة من كافة المقومات المتاحة في النيابة .

ولاية خصب

وفي اليوم الأخير من الزيارة قام معالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية والوفد المرافق له بزيارة ميناء خصب الميناء الرئيسي في المحافظة والاطلاع على سير العمل الجاري فيه وآخر ما وصلت إليه الأعمال الخاصة بإنشاء البنية الأساسية ومشاريع التطوير باعتبار هذا الميناء هو الميناء التجاري والحيوي للولاية سواء في المجال التجاري أو السياحي كما قام معاليه بزيارة إلى الموقع المقترح لإنشاء الحجر البيطري والمسلخ وتم الاستماع إلى بعض الإيضاحات والملاحظات من قبل المختصين حول هذه المواقع .

لقاء مفتوح

كما تم عقد لقاء مفتوح جمع معالي الدكتور فؤاد بن جعفر بن محمد الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية وبحضور سعادة السيد خليفة بن المرداس بن أحمد البوسعيدي محافظ مسندم مع أصحاب وصاحبات الأعمال والمسؤولين بمحافظة مسندم إضافة إلى القائمين على القطاع السمكي والزراعي والحيواني وذلك بقاعة المؤتمرات بمقر غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة مسندم بولاية خصب حيث تم خلال اللقاء تقديم عرض مرئي عن رؤية الوزارة في تطوير منظومة موانئ الصيد في السلطنة بشكل عام ومحافظة مسندم بشكل خاص وما وصلت إليه مراحل العمل في مشروع تطوير ميناء الصيد البحري والتوسعة التي يجري العمل بها حاليا بعدها تم مناقشة كافة التحديات والصعوبات والوقوف على آخر المستجدات والإجراءات والقوانين على القطاع الزراعي والسمكي والحيواني سعيا لتطوير وتنمية الأعمال وإيجاد الحلول المناسبة للتحديات والصعوبات بالإضافة إلى الخطط والاستراتيجيات خلال الخطة القادمة لمحافظة مسندم.

مداخلات المواطنين

ومن جانب آخر وخلال الاستماع إلى مقترحات ومداخلات المواطنين الرامية إلى الإفادة قدر الإمكان من كافة المقومات الداعمة للثروة السمكية والحيوانية وطرح المواطنون مجموعة من المقترحات كان منها إنشاء مصنع للثلج بالأراضي التي حول الميناء وأخذ آراء لجنة سنن البحر بجميع ولايات المحافظة حول قيام أي مشروع كما ناقش اللقاء الأسعار المرتفعة للأسماك وتحديدها من قبل الوزارة إضافة إلى مناقشة تراخيص قوارب الصيد وتراخيص العيادة البيطرية وتسويق التمور وتطعيم الحيوانات لجميع الأمراض وتسهيل نقل الحشائش والشتلات والأسمدة عبر المنافذ الحدودية والمنح التي تقدمها الوزارة لمربي الثروة الحيوانية .

شراكة مجتمعية

وردا على بعض المداخلات والتساؤلات التي طرحها المواطنون حول تحقيق الإنتاج الغذائي الصحي أشار معاليه إلى برامج الجودة في الجانب السمكي والزراعي والحيواني مشيرا إلى أن الوزارة تسعى جاهدة في متابعة بعض الممارسات الخاطئة في عمليات إنتاج المحاصيل الزراعية كاستخدام الأسمدة والمبيدات الكيميائية من قبل القوى العاملة الوافدة في بعض الحيازات الزراعية مؤكدا إلى أن هناك شراكة مجتمعية لا بد أن يعيها المواطن ويعي ما هو أنسب وصحي في عملية الإنتاج مشيرا إلى أن الوزارة من جانبها تتخذ كافة الإجراءات والقوانين لتكون منسجمة مع مصلحة المواطنين .

مشاريع مستقبلية

وفي جانب المشاريع المستقبلية التي تشهدها المحافظة في الفترة القادمة تطرق معالي الدكتور فؤاد بن جعفر بن محمد الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية إلى بعض المشاريع المستقبلية والتي تدخل فيها التقنيات الحديثة منها مشروع أنظمة التتبع على السفن الكبيرة والذي سيبدأ العمل فيه ومن ثم على القوارب الصغيرة بالإضافة إلى برامج دعم للصيادين والمزارعين ومربي الثروة الحيوانية لزيادة المنافسة بما يحقق عائدا اقتصاديا للجميع إلى جانب عدة مشاريع تطويرية للمواني القائمة بولايات المحافظة (بخاء – خصب – دبا) بالإضافة إلى نيابة ليما بما يؤهلها للقيام بدورها الاقتصادي على أكمل وجه.

معرض

وفي ختام اللقاء قام معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية والحضور بالتجول قي المعرض الذي ضم العديد من الأدوات والأجهزة والمعدات المستخدمة في عمليات الصيد والزراعة إضافة إلى مجموعة من الكتيبات واللوحات الإرشادية.