وفد «المسؤولية المجتمعية» يطلع على تجربة مدرسة ريسوت للبنات

قام الوفد المشارك في مؤتمر المسؤولية المجتمعية بزيارة إلى مدرسة ريسوت للتعليم الأساسي (1-12) للبنات، وذلك ضمن البرنامج المخصص للزيارات الميدانية للمؤتمر.
وقد اطلع الوفد على مسرح ثلاثي الأبعاد بتمويل من شركة صلالة للميثانول مزود ببروجكتر مع شاشة سينمائية وأجهزة حاسوب وأنظمة تحكم بالإضافة إلى أجهزة مخبرية ومجسات إلكترونية لتنفيذ التجارب والاستكشافات العملية المقررة في مناهج العلوم.
تضمن برنامج الزيارة إلقاء الكلمات والقصائد الشعرية وتقديم نبذة تعريفية عن المسرح وعن شاشة ثلاثية الأبعاد، كما تم عرض بعض النماذج من الحصص التعليمية التي تستخدم في هذا المسرح. بعدها قام الوفد بزيارة إلى أحد الصفوف التي تستخدم السبورة التفاعلية في عملية التعليم، وفي الختام قدم الوفد الزائر للمدرسة شكره وتقديره للجهود التي تقوم بها المدرسة والمعلمات في مجال التعليم. هذا وقد أكدت الدكتورة شريفة بنت عبدالله اليافعي المدير المساعد لتطوير الأداء بدائرة تنمية الموارد البشرية أن المسرح ثلاثي الأبعاد يعد نقلة حضارية في عالم التكنولوجيا والتطور العلمي، ويعمل على تسهيل كثير من الأمور فيما يتعلق بالعملية التعليمية بالمحافظة خاصة في الجانب المرئي للطلبة، وذلك من خلال عرض الكثير من التجارب العلمية ليتمكن الطالب من مشاهدة هذه التجارب عبر شاشة ثلاثية الأبعاد باستخدام النظارة المخصصة للمشاهدة.
وعبر الدكتور سيف بن علي الحجري سفير دولي للمسؤولية الاجتماعية بدولة قطر خلال الكلمة التي ألقاها نيابة عن الوفد الزائر عن شكره وتقديره لمديرة المدرسة والمعلمات لجميع العاملين بالمدرسة عل حسن استقبالهم. وأشاد بكل ما شاهده من تطور ملحوظ في الجانب التعليمي وخاصة التقني، وأشار إلى أن المشروع بادرة وشراكة طيبة بين القطاع الحكومي والخاص وهذه الشاشة الخاصة ثلاثية الأبعاد لمحطة مهمة في مجال التعليم خاصة في هذا العصر فكل الشكر والتقدير لكم جميعا. حضر برنامج الزيارة كل من المهندس عوض بن حسن الشنفري الرئيس التنفيذي لشركة صلالة للميثانول والدكتورة شريفة بنت عبدالله اليافعي المدير المساعد لتطوير الأداء المدرسي بدائرة تنمية الموارد البشرية بتعليمية ظفار والنوف باتميرة مديرة المدرسة وعبدالله بن سالم الرواس رئيس فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بالمحافظة وأحمد بن مسلم كشوب مدير الشؤون الخارجية بالشركة إلى جانب عدد من المشرفين التربويين.