مجلس الأمن يرفض اقتراحا بفرض حظر على الأسلحة إلى جنوب السودان

الأمم المتحدة (الولايات المتحدة) – (أ ف ب): رفض مجلس الأمن الدولي امس مشروع قرار تقدمت به الولايات المتحدة لفرض حظر على بيع الأسلحة لجنوب السودان إضافة الى فرض عقوبات عليه.
ولم يحصل مشروع القرار سوى على تأييد سبعة من دول المجلس ال15، وامتنعت كل من روسيا والصين واليابان عن التصويت. ويفترض ان ينال اي مشروع قرار تسعة أصوات بدون استخدام حق النقض لكي يعتمد في مجلس الأمن.
وقالت الولايات المتحدة بدعم من بريطانيا وفرنسا انه يجب وقف تدفق السلاح بشكل عاجل بعد تحذيرات الأمم المتحدة من حصول فظاعات جماعية.
لكن روسيا والصين واليابان وماليزيا وفنزويلا بالإضافة الى الدول الإفريقية الثلاث الأعضاء في المجلس- أنجولا ومصر والسنغال- كلها امتنعت عن التصويت.
وقالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامانتا باور أمام المجلس بعد التصويت «كان يجب ألا يكون هذا القرار موضع خلاف»، وأضافت «سيكون حكم التاريخ قاسيا على قرارهم»، معتبرة أن الذين امتنعوا عن دعم الاجراء لم يقدموا أي بديل لمحاولة وقف اراقة الدماء.
وتشكل نتيجة التصويت نكسة للولايات المتحدة التي ساعدت جنوب السودان على إعلان استقلاله في 2011 لكنها كانت غير قادرة على وقف انزلاق البلاد نحو حرب اهلية قبل سنتين.