الاتحاد الدولي للتنس يكرم محمد النبهاني بجائزة الالتزام لكأس ديفيز

سلم الاتحاد العماني للتنس يوم أمس لاعب منتخبنا الوطني للتنس محمد النبهاني جائزة الالتزام بكأس ديفيز والتي تم منحها للاعب من قبل الاتحاد الدولي للعبة وذلك في احتفالية مبسطة أقامها الاتحاد برعاية خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية وبحضور رئيس الاتحاد خالد العادي ونائبه خالد النبهاني وذلك بمقر الاتحاد بحضور وسائل الإعلام المختلفة.
وتأتي جـــائزة الالتزام بكأس ديفيز والتي يتم منحـــها من قبل الاتحاد الدولـــي للتنس للاعبين الذين أظهروا الوفاء لتمثـــــــيل بلادهم لفترة طويلة في مســــــابقة كأس ديفيز المرموقة حيث تمنح هذه الجائزة للاعب المشاركة مع منتخب بلاده ما لا يقل عن 50 مباراة في المسابقة حيث خاض اللاعب محمد النبهاني حتى الآن في مشواره عدد 57 مباراة.
وقد صممت هذه الجائزة كجزء من احتفالات المئوية للاتحاد الدولي للتنس في عام 2012 وأطلقت في نهائي بطولة كأس ديفيز رقم 100 التي أقيمت في عام 2013 أما مجموع اللاعبين الذين حصلوا على هذه الجائزة عددهم 339 لاعبا من بيهم 54 لاعبا من القارة الآسيوية وعدد 15 لاعبا أجنبيا و9 لاعبين من دول مجلس التعاون الخليجي وحصل عليها من السلطنة اللاعبين خالد النبهاني سابقا في عام 2013 و تم تسليم اللاعب محمد النبهاني هذه الجائزة أمس.
وتقدم هذه الجائزة على مدار العام يتم خلالها اختيار اللاعبين من قبل المختصين بالاتحاد الدولي للتنس ويسجل اسمه على لوحة الشرف في مقر الاتحاد الدولي للعبة وأيضا يتم تثبيت أسمائهم في الموقع الرسمي لمسابقة كأس ديفيز.
ويحمل الرقمي القياسي لأكبر عدد من المشاركين على جميع المستويات من البطولات اللاعب دومينيكو فيستي من سان مارينو حيث لعب حتى الآن 93 مباراة في المسابقة وهناك أيضا اللاعب نيكولا بيتراجيلي من إيطاليا وخاض عدد 66 مباراة.

عطاء كبير

وقال خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية بانني سعيد بالتواجد بالاتحاد العماني للتنس الذي عملت معه خلال الفترة الماضية وما تحقق يعود الى جهود المجالس السابقة في دعم المنتخبات الوطنية ولاعبي المنتخبات الذين حققوا نتائج طيبة في مختلف المشاركات ومنهم اللاعب محمد النبهاني الذي يكرم اليوم (أمس) بإنجاز آخر من قبل الاتحاد الدولي للتنس عبر مسابقة كأس ديفيز وذلك نظير العطاء الكبير الذي قدمه للمنتخب الوطني وللسلطنة على مدار السنوات الماضية وكذلك اللاعب خالد النبهاني وبقية اللاعبين المشاركين في تلك المسابقة.
وأشار الى أن هذا التكريم سيكون حافزا وطنيا للاعب لتقديم الأفضل في المشاركات القادمة حيث تميز اللاعب بالروح القتالية في الملعب وخلال مشوراه بهدف تحقيق نتائج طيبة للسلطنة وهناك كلمة شكر أود أن أقدمها لوالدة اللاعبين الأبطال خالد ومحمد وفاطمة هدى محمد مصطفى على مجهودها الكبير لإخراج هؤلاء الأبطال للسلطنة والتي سعت لإيصالهم لتلك المستويات الكبيرة وتحقيق النتائج الطيبة للسلطنة في مختلف المشاركات والشكر للمجلس السابق على جهوده الطيبة ونتمنى للمجلس الحالي كل التوفيق والمبادرات التي يقدمها.

النبهاني استحق الجائزة

وأعرب خالد العادي رئيس الاتحاد العماني للتنس عن سعادته لرعاية خالد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية بتسليم هذه الجائزة للاعب منتخبنا الوطني نظير الجهود الكبيرة التي بذلها مع المنتخب طوال السنوات الماضية وخاصة في مسابقة كأس ديفيز وكذلك الشكر للزبير على الدعم الكبير للمنتخب طوال السنوات الماضية وخاصة خلال ترؤسه لمجلس إدارة اتحاد التنس في الفترة الماضية ولبقية المجالس الأخرى والتي أثمرت عن تحقيق نتائج طيبة للتنس العمانية.
وأضاف أن اللاعب محمد النبهاني استحق هذا التكريم الكبير من قبل الاتحاد الدولي للتنس وبدورنا فنحن ماضون بدعم اللاعبين للمنتخبات الوطنية لإيصالهم الى أعلى المستويات وهدفنا هو رفع علم السلطنة في المحافل الدولية.

جهود كبيرة

وقال اللاعب محمد النبهاني بانني سعيد بهذا التكريم الكبير من قبل الاتحاد الدولي للتنس وهذا يعود إلى الجهود الكبيرة التي بذلتها مجالس إدارات الاتحادات السابقة والشكر الى خالد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية الذي ساهم وبشكل كبير في تحقيق نتائج طيبة للمنتخبات الوطنية خلال فترة توليه لمهام رئاسة مجلس إدارة الاتحاد العماني للتنس وكذلك حرصه ومتابعته للعبة طوال السنوات الماضية.
وأشــــــار الى أن مسيرتي لم تنته في مســــــابقات كأس ديفيز أو تمثيل السلطنة وسوف أعمل جاهدا للعودة بشكل أفضل مع الاستحقاقات القادمة مع بقية لاعبي المنتخبات الوطنية وهدفي ان تواصل التنس العمانية تحقيق المزيد من النتائج الطيبة خلال السنوات القادمة وكل الأمنيات للمجلس الجديد لاتحاد التنس.