القوى العاملة تفتش مناطق الامتياز النفطية

أكد سالم بن سعيد البادي مدير عام الرعاية العمالية بوزارة القوى العاملة أن الحملة التفتيشية على مناطق الامتياز النفطية التي بدأت الأحد الماضي، تهدف إلـى متابعة شركات قطاع النفط والغاز والعاملين فيها بمناطق الامتياز، للتأكد من اتباع هذه الشركات الأحكام و اللوائح المنظمة لقانون العمل ومتابعة مدى التزامها باشتراطات السلامة والصحة الـمهنية ضمن سعي وزارة القوى العاملة لمتابعة ومراقبة تطبيق التشريعات والقرارات الصادرة المنظمة لسوق العمل والتحقق من تطبيق منشآت القطاع الخاص لأحكام قانون العمل العماني.
ويضيف البادي حول هذه الحملة: تم تشكيل فريقيـ عمل يقوم الفريق الأول بالتفتيش الـميداني على مواقع عمل الـمنشآت النفطية العاملة فـي مناطق الشمال، وبالـمقابل يقوم الفريق الثاني بالتفتيش الـميداني على المنشآت النفطية العاملة فـي مناطق الجنوب وقد أسفرت الحملة حتى الآن عن ضبط (95) عاملاً من القوى العاملة الوافدة الـمخالفة، البعض منها من القوى العاملة الوافدة الهاربة والمسرحة من قبل أصحاب العمل، كما ستواصل الحملة متابعة الشركات للتأكد من مدى التزامها باشتراطات اللائحة التنظيمية لتدابير السلامة والصحة الـمهنية خاصة من قبل الشركات التي رصدت بشأنها مخالفات سابقة للتأكد من تجاوبها بتصحيح أوضاعها القانونية وذلك حتى نهاية الأسبوع القادم.
وأوضح البادي أنه تم رصد عدد من الـمخالفات لأحكام قانون العمل وتوجيه الإنذارات الكتابية للشركات الـمخالفة بضرورة تصحيح أوضاعها قانونًا، لافتًا إلـى أنه من الملاحظ بشكل عام تجاوب الشركات في تسوية أوضاعها قانونًا بشأن الملاحظات المتعلقة بأحكام قانون العمل واللوائح والقرارات الوزارية المنفذة له.
كما أضاف مدير عام الرعاية العمالية موجهًا حديثه لأصحاب العمل بضرورة الالتزام بأداء واجباتهم الـمقررة وفقًا لأحكام قانون العمل واللوائــح والقرارات الوزارية الـمنفذة له، ومتمثل ذلك فـي قيامهم بتوفيـر عمـل فعلي للعمال، وتشغيل العمال الوافدين وفقًا لتصاريح العمل الصادرة لهم، وتعيين مشرف للسلامة والصحة المهنية بمنشآتهم، وتوفير وسائل الحماية لجميع العاملين من مخاطر العمل.
ونوه سالم البادي فـي ختام تصريحه على استمرارية الوزارة وانتظامها بتنفيذ حملات تفتيشية مماثلة فـي مختلف الـمناطق طبقاً لـما هو معمول به سابقًا وذلك بما يحقق المصلحة العامة مثنيًا على الجهود الـمبذولة من قبل الـمختصيـن، مع التأكيد على ضرورة مراجعة أصحاب العمل الذين تم رصد مخالفات بمنشآتهم خلال الحملة التفتيشية للمديرية العامة للرعاية العمالية فـي روي أمام جامع السلطان قابوس وذلك أثناء ساعات الدوام الرسمي فـي أقرب فرصة من أجل استكمال باقي الإجراءات الـمتبعة وفق أحكام قانون العمل.