طيران الجيش العراقي يدمر مستودع أسلحة في الأنبار

بغداد  ـ  «عمان»  ـ جبار الربيعي:-
دمر طيران الجيش العراقي، أمس، مستودعاً للأسلحة ومعملين للتلغيم تابع لتنظيم «داعش» الإرهابي في محافظة الأنبار. وقال بيان لوزارة الدفاع «بناءً على المعلومات الواردة من المديرية العامة للاستخبارات والأمن، تمكنت قيادة القوة الجوية من تنفيذ ضربتين جويتين، دمروا خلالها مستودعا لخزن الأسلحة والمتفجرات ومعملا للتلغيم وتدريع العجلات في صحراء عكاشات غرب الأنبار، فيما تمكنوا أيضاً من تدمير معمل لتلغيم العجلات في قرية العكرة التابعة لقضاء حديثة». وفي السياق ذاته، تمكنت قوات الحشد الشعبي من قتل «6» عناصر من التنظيم في شمال الشرقاط.
وأفاد بيان لإعلام الحشد أن «الحشد الشعبي قتل ستة دواعش ودمر عربتين مسلحتين تابعتين لهم، في تعرض فاشل على قرية كنعوص الامام شمال الشرقاط ، بالجانب الأيسر من الموصل». كما أعلنت قيادة عمليات بغداد التابعة للعمليات المشتركة، عن إصابة 3 مدنيين بانفجار جنوبي العاصمة.
وذكرت القيادة في بيان لها، إن «عبوة موضوعة داخل باص للأجرة انفجرت يوم أمس لدى مروره في حي الصحة ضمن منطقة الدورة جنوبي بغداد، ما أسفر عن إصابة 3 مدنيين بجروح». على الصعيد السياسي ألتقى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري العاهل الأردني عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية بحضور نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي وزعيم الكتلة العربية صالح المطلك ، مبينا أنه «جرى خلال اللقاء بحث التطورات والعلاقات الثنائية ومستجدات الوضع الاقليمي الراهن». وأشار البيان إلى أن «الجانبين بحثا الجهود المبذولة من اجل مكافحة الارهاب».
من جانبه صرح ضابط عراقي أمس بأن طائرات التحالف الدولي قصفت رتلا لـ«داعش» مما أدى إلى مقتل16 من عناصر داعش في المحور الغربي من مدينة الموصل400 كم شمالي بغداد.
وقال العميد ذنون السبعاوي من قيادة العمليات المشتركة إن« طائرات التحالف الدولي قصفت رتلا يعود لـ «داعش» في المحور الغربي أسفر مقتل 16من عناصر داعش وحرق عجلاتهم العسكرية».